خدمات تحيا مصر

وزير الدفاع يلتقي عددا من قادة ومقاتلي قوات الدفاع الجوي وأعضاء هيئات تدريس الكليات العسكرية

الفريق أول صدقي صبحي
الفريق أول صدقي صبحي

أكد الفريق أول صدقي صبحي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي أن الدفاع عن الوطن وتأمين حدوده وكرامة شعبه العظيم مهمة مقدسة لا تهاون فيها، مشيراً إلى الدور الوطني الذي يقوم به رجال الدفاع الجوى ضمن المنظومة المتكاملة للقوات المسلحة فى تأمين سماء مصر وفرض السيادة والسيطرة الكاملة على مجالها الجوي.

 

وأشار وزير الدفاع خلال لقاؤه مع عدد من القادة، والضباط، والصف، والجنود من مقاتلى قوات الدفاع الجوى، إلى الدور الوطنى لرجال الدفاع الجوى ضمن المنظومة المتكاملة للقوات المسلحة، فى تأمين سماء مصر، وفرض السيادة والسيطرة الكاملة على مجالها الجوى.

 

بدأت مراسم اللقاء بالوقوف دقيقة حداد تكريمًا لأرواح الشهداء الذين قدموا أرواحهم ودمائهم فداءً للوطن، ونقل القائد العام تحية الرئيس عبد الفتاح السيسى القائد الأعلى للقوات المسلحة، واعتزازه برجال القوات المسلحة.

 

وأوضح وزير الدفاع حرص القيادة العامة على امتلاك منظومة متكاملة من الأسلحة، ونظم الاستطلاع، والإنذار، وآليات القيادة، والسيطرة، لتواكب أحدث النظم التكنولوجية العالمية، بما يدعم قدرتها على تنفيذ المهام المكلفة بها تحت مختلف الظروف، موجهًا التهنئة لأبطال ومقاتلى الدفاع الجوى بمناسبة العيد الـ47 لإنشاء حائط الصواريخ الذى يعد نقطة تحول فى مسيرة العسكرية المصرية فى التاريخ الحديث.

 

وأضاف الفريق أول صدقى صبحى، أن التطوير والتحديث فى منظومة الدفاع الجوى مستمر وفقًا لمنهج علمى مدروس، ومحدد، لتنمية القدرات القتالية والفنية للقوات المسلحة، لوصولها لأعلى معدلات الكفاءة، والاستعداد القتالى.

 

ووجه وزير الدفاع التحية للأبطال المرابضين فى مواقعهم، يواصلون الليل والنهار بالتعاون مع باقى الأفرع الرئيسية والتشكيلات التعبوية، وطالبهم بالاستمرار فى بذل الجهد والعرق فى التدريب، واليقظة التامة، والحفاظ على معداتهم.

 

وكرم القائد العام الفريق عبد المنعم التراس، قائد قوات الدفاع الجوى السابق، ومنحه وسام الجمهورية من الطبقة الأولى، والذى صدق على منحه الرئيس عبد الفتاح السيسى تقديرًا لجهوده فى خدمة الوطن، وكرم المتميزين من القادة والضباط والصف والجنود، لتفوقهم وتفانيهم فى اداء مهامهم والأنشطة التدريبية المكلفين بها خلال العام التدريبى الماضى، والوصول الى أعلى مستويات الكفاءة البدنية والقتالية.