خدمات تحيا مصر

"النواب""يبارك الحملة الأمنية لتطهير جبال الكرنك بقنا من العناصر الإرهابية.. وكيل المجلس: الوطن لن ينسى تضحيات أبنائه

مجلس النواب-أرشيفية
مجلس النواب-أرشيفية
أشاد نواب البرلمان بالجهود التى تبذلها قوات الأمن فى مطاردة العناصر الإرهابية المختبئة فى جبال الكرنك التابعة لمركز أبوتشت بمحافظة قنا، مؤكدين أن جنودنا من القوات المسلحة ورجال الشرطة عازمون على اقتلاع الإرهاب من جذوره.

وقال :"ما تقوم به هذه العناصر التكفيرية لا يزيدنا سوى عزيمة وإصرار على مواصلة الحرب على هذه العناصر الغاشمة، حيث تواصل الأجهزة الأمنية، مطاردتها لهذه العناصر لضبط باقى العناصر التكفيرية التى تختبىء بالجبال، ويوجد تنسيق كامل بين مديرية أمن الأقصر وسوهاج والوادى الجديد لتتبع هذه العناصر والقضاء عليها".

وفى هذا الإطار، قدم النائب السيد الشريف وكيل مجلس النواب، واجب العزاء فى شهيد الشرطة الرائد أحمد عبد الفتاح الهوارى، الذى استشهد الثلاثاء الماضى، فى مواجهات مع إرهابيين فى المنطقة الجبلية بأبوتشت، وأن البطل الشهيد قدم أغلى ما يملك، قدم روحه فداء للوطن، وبر بقسمه بالدفاع عن بلده ومحاربة الإرهاب، لكن الوطن لن ينسى تضحيات الأبطال.

كما أشاد اللواء خالد خلف الله، عضو لجنة الدفاع والأمن القومى وعضو مجلس النواب عن محافظة قنا، بالجهود التى بذلتها وما زالت تبذلها قوات الشرطة فى مكافحة الإرهاب والمواجهات الأمنية فى جبال قنا، مؤكدًا أن الشرطة تسطر بطولات جديدة فى صعيد مصر.

وأضاف خلف الله، فى بيان له، أن وزارة الداخلية تقوم منذ أيام بحملة مكبرة يشارك فيها عدد كبير من القطاعات، على رأسها أكفأ أبناء الشرطة للقضاء على العناصر الإرهابية بالمنطقة الجبلية شمال قنا.

وتابع خلف الله، أن وزير الداخلية اللواء مجدى عبد الغفار، قرر أن يحارب الإرهاب فى كل شبر بمصر، تحت عنوان حرب شاملة ضد براثن الإرهاب حتى يتحقق الأمن للمواطن.

وقدم خلف الله التعازى لأسرة الشهيد الرائد أحمد عبد الفتاح الهوارى الذى استشهد أول أمس فى المواجهات مع الإرهاب، مؤكدًا أن الفقيد ينتمى إلى قبيلة أولاد يحيى إحدى أعرق قبائل الهوارة بقنا، وإنها تقدم كل الدعم للقوات المسلحة والشرطة فى حربهم ضد الإرهاب.

وفى نفس السياق، أكد المهندس معتز محمود عضو مجلس النواب عن دائره قوص بقنا، أن الحرب على الإرهاب مستمرة فى كل ربوع الجمهوريه وأن العملية الأمنية فى قنا جزء من الخطة التى تشنها الدولة المصرية على براثن الإرهاب.
وأشاد عضو لجنة الإسكان بتضحيات رجال الشرطة وآخرهم ابن قنا قائد كتيبة الدعم بالأمن المركزى بقنا، مؤكدا أن التضحيات مستمرة لإنقاذ الوطن من هذه العناصر الإرهابية والفئة الخارجة عن القانون، وأن الحرب على الإرهاب ليست بالسلاح فقط بل لابد من زيادة الدور التنويرى والتثقيفى لقطع الطريق على الجيل الصاعد من اعتناق الأفكار المتطرفة خاصة أن هذه الجماعات تستقطب الشباب إليها ولابد من التصدى لذلك، متابعا: "أبناء قنا يحتسبون ابنهم عند الله في جنة الخلد وكل الدعم للقوات المسلحه والشرطة في حربهما ضد الإرهاب".

من جانبه، أكد النائب حمزة أبوسحلي عضو مجلس النواب عن دائرة فرشوط بقنا، أن جموع أهالى المحافظة على قلب رجل واحد، وأن ما يحدث لن يثنى الجميع سواء رجال القوات المسلحة او الشرطة فى القضاء على الإرهاب واقتلاعه من جذوره ولن ينال من عزيمة الجميع، وأن العملية الأمنية شمال قنا تلقى دعم شعبي كبير لتطهير المنطقة من الإرهاب وهذا هو الدور المطلوب من قبل الشعب الذى دائما يقف خلف قواته المسلحة ورجال الشرطة فى مواجهة اصحاب هذه الأفكار المتطرفة والقضاء عليهم لأنهم وباء لابد من تطهيره.
وتقدم أبوسحلي بالعزاء في فقيد قنا الشهيد أحمد عبدالفتاح الهوارى، الذى استشهد فى العملية الأمنية بأبوتشت، مؤكدا أن استشهاده سيزيدنا إصرار للوقوف ضد الإرهاب.