خدمات تحيا مصر

" نقل النواب" تواجه الوزير بالأسئلة الصعبة بعد حادث الإسكندرية.. الاجتماع يبحث سبل تطوير السكة الحديد.. سعيد طعيمة: مش هنقبل كلام إنشائى.. ونواب: الهيئة بها إخوان وطابور خامس

مجلس النواب-أرشيفية
مجلس النواب-أرشيفية
صدمة كبيرة فجرها حادث قطارى الإسكندرية، الذى أعاد أوضاع هيئة السكك الحديدية وحالة المرفق وما يحتاجه من تطوير وتحديث إلى واجهة الصورة، ودفع الجهات الحكومية لبخث الأمر والعمل على وضعة خطة تحديث شاملة، وإلى جانب الحراك التنفيذى الذى تشهده وزارة النقل وهيئة السكك الحديدية، هناك حراك آخر يتشكل تحت قبة البرلمان.

فى هذا الإطار تعقد لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب اجتماعا موسعا اليوم الاثنين، بحضور الدكتور هشام عرفات، وزير النقل، وعدد من قيادات هيئة السكك الحديدية، وإلى جانب هذا يدرس ائتلاف دعم مصر "الأغلبية البرلمانية"، عقد اجتماع عاجل لبحث الموقف، وتقديم مقترحات سريعة للحكومة لتطوير مرفق السكك الحديدية.


رئيس لجنة النقل: سنستعين بخبراء.. ومش هنقبل كلام إنشائى
وعلى صعيد اجتماع لجنة النقل اليوم، قال اللواء سعيد طعيمة، رئيس اللجنة، إن الدكتور هشام عرفات، وزير النقل، أكد حضوره الاجتماع المقرر أن يبحث أسباب الحادث، ويستعرض خطة الإصلاح الكاملة لهيئة السكك الحديدية، متابعا: "فى حالة أن تكون الخطة التى سيعرضها الوزير على اللجنة غير مدروسة4، فإنها ستستعين بخبراء لإعداد خطة بديلة وعرضها على الحكومة، ومش هنقبل بأى كلام إنشائى".

وكيل لجنة النقل: سنناقش إجراءات الحكومة عقب الحادث وآليات التعامل مع المرفق
فى السياق ذاته، قال النائب وحيد قرقر، وكيل لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب، إن الاجتماع سيناقش الإجراءات التى اتخذتها الحكومة فى أعقاب حادث قطارى الإسكندرية، وآليات التعامل معها، إلى جانب تأكيد أهمية تطوير شبكة السكك الحديدية وبنيتها الأساسية على مستوى الجمهورية، والتوسع فى نظام الإشارات الكهربائية، فى ضوء توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى بتطوير المنظومة، بما يقلل من الحوادث الناجمة بسبب العنصر البشرى.

وأضاف "قرقر"، أن اللجنة ستستعرض مع المسؤولين آليات التطوير، وكل الخطط المنتظر تنفيذها لتطوير المنظومة بالكامل، مشددا على أهمية إسناد عملية التطوير للهيئة الهندسية للقوات المسلحة، ومتابعة الجدول الزمنى للخطة، خاصة أنها تحتاج بين 5 و10 سنوات وتتكلف حوالى 60 مليار جنيه، مؤكدا دعم اللجنة لمطالب وزارة النقل بشأن توفير الاعتمادات المالية المطلوبة لتطوير مرفق السكة الحديد، لا سيما أنهم حصلوا فى العام المالى الحالى 2017/ 2018 على 3 مليارات جنيه فقط، من إجمالى 11 مليارا طلبتها الهيئة.

نائب بـ"النقل": بيع أراضى الهيئة سيوفر لها موارد للتطوير
من جانبه، أكد النائب هشام عبد الواحد، عضو لجنة النقل بمجلس النواب، أن الدكتور هشام عرفات، وزير النقل، أعد خطة هيكلة شاملة مع قيادات هيئة السكك الحديدية، متابعا: "هناك طابور خامس فى الهيئة، وهناك عناصر إخوان بها، وآخرون لا يريدون الخير للبلد، لازم الوزير يفوّر دول، واللى مش قد المسؤولية يروّح، واللى مش عاوز الخير للبلد يروّح".

وأضاف "عبد الواحد" فى تصريح خاص، أنه من الضرورى استغلال ممتكلات هيئة السكك الحديدية من خلال بيع الأراضى المملوكة للهيئة أو استثمارها، ومشاركة القطاع الخاص فى إدارة المحطات، وعمل مولات وكافيهات بها، وإبرام عقود مع شركات إعلانات تُحسن استغلال تلك المحطات، متابعا: "الهيئة تملك 5 ملايين متر مربع، وفقا لآخر إحصائية، وبيع تلك الأراضى سيكمنها من تحقيق موارد ذاتية للتطوير"، مطالبا فى الوقت ذاته بالاستعانة بالخبرات الأجنبية، وأن تكون كل العقود المبرمة خاضعة لشفافية كاملة.