خدمات تحيا مصر

خبير: منظمة " هيومان رايتس " تعمل من أجل تنفيذ أجندات معادية لمصر

اسامة عبدالمنعم
اسامة عبدالمنعم
صرح الدكتور أسامة عبد المنعم خبير التنمية المحلية والمنسق العام بأن منظمة هيومان رايتس ووتش تدعم وتمول الإرهاب فقد كشفت عن وجهها القطرى الأخوانى الداعم للإرهاب بل والممول له أيضاً من خلال أكاذيبها المستمرة لتؤكد بما لا يدع مجالاً للشك أن علاقتها بالدوحة ونظام تميم ثابتة، وأنها تتخذ من حقوق الإنسان كستار لوجهها القطرى والأخوانى الذى يعبث دوماً بالأمن القومى العربى.

وقال الدكتور أسامة عبد المنعم أن منظمة هيومن رايتس ووتش تعمل من أجل تنفيذ أجندات لدول معادية للدولة المصرية مثل قطر وتركيا وإسرائيل وتعمل المنظمة على زعزعة استقرار الدولة واستهداف الثقة بين المواطن والحكومة لكن المصريين بوعيهم وإدراكهم لما يحاك ضد وطنهم فوتوا الفرصة على أعداء الدولة زعزعة الاستقرار وأية محاولات لتقويض جهود التنمية.

وأضاف عبد المنعم أن تقرير منظمة هيومان رايتس ووتش الأمريكية الذى يزعم وجود حالات تعذيب داخل السجون يفتقد الى المهنية و يتجاهل طبيعة التحول الديمقراطى فى مصر كما تغافلت عن كل الأحداث الإرهابية التى تعرضت لها مصر مؤكدا أن تلك المنظمة سمعتها سيئة بشكل كبير فى الفترة الأخيرة .


وأوضح خبير التنمية المحلية إن المنظمة صاحبة السمعة السيئة تعمل على تشوية سمعة مصر وتتجاهل ما تحقق من تقدم فى مجال حقوق الإنسان خلال السنوات الأخيرة.


وأشار عبد المنعم أن بعض وسائل الإعلام الفرنسية كشفت فى تقارير إعلامية لأساليب تعذيب بشعة ترتكب داخل سجون الدوحة إلا أن المنظمة التى تدعى الحيادية والمهنية لم تصدر بيانا صحفيا أو تقريرا واحدا حول طبيعة ما يجرى داخل السجون القطرية ولهذا فيجب مقاطعة مثل هذه المنظمات الممولة لأنها لا تعمل لصالح البشر ولكن تعمل لصالح دول على حساب أخرى .