خدمات تحيا مصر

إعادة محاكمة نجل خيرت الشاطر فى التخابر مع قطر..اليوم

تحيا مصر
تنظر اليوم الثلاثاء محكمة جنايات القاهرة الدائرة 15 إرهاب ، اعادة اجراءات محاكمة الحسن نجل خيرت الشاطر نائب المرشد العام لجماعة الإخوان الإرهابية فى الحكم الصادر ضده غيابيا بالاعدام فى قضية التخابر مع حماس .

تعقد الجلسة برئاسة المستشار شعبان الشامي وعضوية المستشارين محمد كامل عبد الستار واسامة عبد الظاهر وأمانة سر أيمن القاضى و أحمد رضا.

كانت محكمة جنايات القاهرة أصدرت حكمها على 34 متهما فى قضية التخابر مع حماس بمعاقبة حضوريا، كلا من: محمد خيرت الشاطر، نائب مرشد الإخوان، ومحمد إبراهيم البلتاجى، القيادى بالجماعة، وأحمد محمد عبدالعاطى، مدير مكتب رئيس الجمهورية الأسبق، بالاعدام شنقا وغيابيا على السيد محمود عزت، ومتولى صلاح الدين عبدالمقصود، وزير الإعلام السابق، وعمار أحمد محمد أحمد فايد البنا، وأحمد رجب سليمان، والحسن محمد خيرت الشاطر، وسندس عاصم سيد شلبى، وأبوبكر حمدى كمال مشالى، وأحمد محمد محمد الحكيم، ورضا فهمى محمد خليل، ومحمد أسامة محمد العقيد، وحسين محمد محمود القزاز، وعماد الدين على عطوة شاهين، وإبراهيم فاروق الزيات. بالاعدام شنقا

وعاقبت المحكمة بالسجن المؤبد كلا من محمد مرسى العياط، رئيس الجمهورية الأسبق، ومحمد بديع، مرشد الإخوان، ومحمد سعد الكتاتنى، رئيس مجلس الشعب السابق، وعصام العريان، القيادى الإخوانى، وسعد الحسينى، محافظ كفر الشيخ الأسبق، وحازم فاروق، نقيب أطباء الأسنان السابق، وعصام الحداد، مساعد رئيس الجمهورية الأسبق، ومحيى حامد، مستشار رئيس الجمهورية السابق للتخطيط والمتابعة، وأيمن على سيد، مستشار الرئيس الأسبق لشؤون المصريين فى الخارج‏، وصفوت حجازى، وخالد سعد حسنين، وجهاد الحداد، المتحدث باسم جماعة الإخوان، وعيد محمد إسماعيل دحروج، وإبراهيم خليل محمد الدراوى، صحفى، وسامى أمين حسين السيد، وكمال السيد محمد، وخليل أسامة محمد العقيد، حارس خيرت الشاطر. وقضت المحكمة بالسجن على كل من محمد فتحى رفاعة الطهطاوى، رئيس ديوان رئيس الجمهورية الأسبق، وأسعد محمد الشيخة، نائب رئيس ديوان رئاسة الجمهورية الأسبق، بالسجن ٧ سنوات، وبانقضاء الدعوى عن المتهم فريد إسماعيل، لوفاته، وأمرت بمصادرة المضبوطات وإلزام المتهمين بالمصروفات، ورفضت الدعوى المدنية المقامة من دعاء رشاد، لرفعها من غير ذى صفة.