خدمات تحيا مصر

قورة: إقتصادنا لا يتحمل عبء الزيادة السكانية

 المهندس ياسر قورة
المهندس ياسر قورة
أكد المهندس ياسر قورة، مساعد رئيس حزب الوفد للشئون البرلمانية والسياسية، أن الإقتصاد المصرى لا يتحمل الزيادة العشوائية فى السكان، خاصة فى تلك الأوضاع الإقتصادية الصعبة التى تعانى منها الدولة، وفى ظل زيادة التضخم وإرتفاع معدلات البطالة بين الشباب.

وطالب قورة، في بيان له اليوم، الحكومة بوضع برنامج عاجل لحل هذه الأزمة المتفاقمة والسيطرة عليها، خاصة أنها أحد الأسباب الرئيسية فى ارتفاع معدلات الفقر فى المجتمع، مؤكدا على ضرورة وضع خطة بالتنسيق مع المجلس القومى للسكان تتولى الوزارات والمحافظات تنفيذها خلال الفترة المقبلة .

وحذر "قورة" بأنه في حالة إستمرار الزيادة السكانية بنفس المعدل الحالى سوف يصل معدل الفقر إلى 35% بحلول 2030 وسيصبح عدد السكان 150 مليون نسمة، لافتا إلى أن الزيادة المستمرة فى تعداد السكان فى مصر سوف تقضى على معدلات النمو المستهدفة بنسبة 2.5% فى ظل سعى الدولة لتحقيق معدلات نمو تصل إلى 4.6% خلال العام المالى 2017/2018 وأن النمو السكانى يزداد سنويا بمعدل 2.5%، مما يؤدى إلى تآكل معدلات النمو بنفس النسبة.

وأضاف "مساعد رئيس حزب الوفد" ان هناك عدة مؤشرات هامة وخطيرة فى تقرير جهاز التعبئة والإحصاء عن الزيادة السكانية الأخير والتى تم عرضه على الرئيس عبدالفتاح السيسى، وهو أن 69% من التعداد يمثل فئة الشباب فالدولة فى ظل هذا الواقع أن تحول هذه الإزمة إلى فرصة فى إعادة إستغلال هذه الطاقة الكامنة من الشباب وغيرهم بوضع برامج تنموية لهم من وإشراكهم فى برنامج الإصلاح الإقتصادى، وتوظيف هذا التعداد إنتاجياً وإيجاد فرص حقيقية للإستفادة من هذه النسبة الكبيرة والطاقة المهدرة .