خدمات تحيا مصر

ناسا تكتشف 8 كواكب تدور حول نجم يشبه المجموعة الشمسية‎

تحيا مصر
عثرت وكالة الفضاء والطيران الأمريكية “ناسا“، على نظام نجمي بعيد يشبه نظامنا الشمسي، ويتشكل من 8 كواكب، تدور حول نجم يسمى “كيبلر-90”.

وأوضحت “ناسا” في مؤتمر صحفي، مساء أمس، أن وجود تلك الكواكب؛ يثبت أنه يمكن للنجوم أن يكون لها أنظمة شمسية خاصة بها.

وأضافت، أن ما تم اكتشافه، هو أول نجم تدور حوله قافلة من كواكب سيارة، وهذا يعد أكبر عدد من العوالم يتم اكتشافه على الإطلاق، في نظام كوكبي خارج نظامنا الشمسي المعروف.

وأوضحت ناسا، أن نجم “كيبلر-90″، هو أكبر وأكثر سخونة قليلًا من شمسنا، ويقع على مسافة 2545 سنة ضوئية، لكن النظام الكوكبي الذي يدور حوله، يشبه نظامنا الشمسي المعروف.

والسنة الضوئية الواحدة، هي المسافة التي يقطعها الضوء في سنة، وهي تساوي 10 آلاف مليار كيلومتر تقريبًا.

ولمعرفة حجم الشبه بين النظام الجديد ونظامنا، فإن الكوكب الخارجي، يدور على نفس المسافة التي تدور فيها الأرض حول الشمس، بحسب العلماء.

ويكمل العالم الجديد، الذي يطلق عليه اسم “كيبلر- 90 آي”، دورة كاملة حول النجم في 14.4 يوم، وتقدر درجة حرارة السطح الساخن المواجه للنجم، بحوالي 425 درجة.

وقال الباحث المشارك في جامعة تكساس الأمريكية، أندرو فانديربورغ : “إن نظام النجم كيبلر-90، يشبه نسخة مصغرة من نظامنا الشمسي، فهناك كواكب صغيرة في الداخل، وكواكب كبيرة خارجها، لكنها تجري معًا بإحكام”.

فيما أضاف مهندس البرمجيات في شركة غوغل، كريستوفر شالو، الذي ساهم في هذا الاكتشاف: “هذا الاكتشاف يجعل كيبلر-90، النجم الأول الذي يستضيف أكبر عدد من الكواكب، مثل نظامنا الشمسي”.

واستخدم المهندسون من غوغل، نوعًا من الذكاء الاصطناعي، يسمى تعلم الآلة؛ للعثور على الكواكب التي لم تصل إليها عمليات البحث السابقة.

واستند هذا الاكتشاف، على معلومات رصدها تلسكوب الفضاء “كيبلر”، الذي أطلقته “ناسا” قبل 8 سنوات.

وكانت وكالة ناسا، أرسلت المسبار “كيبلر” إلى الفضاء، في مارس 2009؛ في مهمة لاستكشاف ما إذا كانت هناك حياة في مجرة درب التبانة، ورصد مساحات من الكون، يعتقد أنها تحتوي على ما يقرب من 100 ألف نجم شبيه بالشمس.

ويحمل مسبار “كيبلر” على متنه، أقوى كاميرا نصبت على متن مهمة فضائية حتى الآن، ويعتقد العلماء، أن كواكب موجودة فيما يعرف بـ”المنطقة الدافئة”، أو “المنطقة القابلة للعيش”، ربما تحتوي مياهًا على سطحها، وهي أولى علامات وجود حياة.

وأعلنت “ناسا”، أن “كيبلر” اكتشف منذ إطلاقه 715 كوكبًا جديدًا، أضيفت لقائمة الكواكب خارج النظام الشمسي، ليصل عددها إلى قرابة 1700 كوكب.