خدمات تحيا مصر

انتظام عمليات الاقتراع في اليوم الأخير من الانتخابات على مقعد مركز جرجا

تحيا مصر
ستند إليه القرار.
Ramadan Ahmad
Ramadan
‏----------

أكدت الهيئة الوطنية للانتخابات برئاسة المستشار لاشين إبراهيم رئيس الهيئة، انتظام عمليات الاقتراع في اليوم الثاني والأخير من الانتخابات التكميلية لشغل مقعد مجلس النواب عن دائرة مركز جرجا بمحافظة سوهاج، والذي كان قد خلا بوفاة النائب هرقل وفقي همام.. مشيرة إلى أن كافة اللجان الانتخابية الفرعية (لجان الاقتراع) بدأت أعمالها في مواعيدها المقررة في التاسعة من صباح اليوم، حيث تجري الانتخابات تحت إشراف قضائي كامل.

وكانت الهيئة الوطنية للانتخابات، وبحضور المستشار علاء فؤاد المدير التنفيذي للهيئة، قد تلقت ما يفيد استئناف العمل باللجان الانتخابية وذلك بعد قيام مشرفيها من القضاة وأعضاء الهيئات القضائية المختلفة، بالتأكد من سلامة كافة الأقفال البلاستيكية المرقمة في الحجرات المخصصة لحفظ الأوراق، وكذلك منافذ تلك الغرف وسائر أوراق العملية الانتخابية.. حيث أجروا معاينة لصناديق الاقتراع والأقفال البلاستيكية المرقمة التي أغلقت بها تلك الصناديق، والتأكد من عدم العبث أو التلاعب بها، ومراجعة الأرقام الكودية لتلك الأقفال ومضاهاتها بالأرقام المثبتة بمحاضر الإجراءات التي كانوا قد أعدوها بالأمس وقاموا بالتوقيع إلى جوارها وختمها، ثم قاموا بإبلاغ اللجنة العامة بتلك الإجراءات، وأعلنوا عن بدء عمليات الاقتراع والتي ستستمر حتى الساعة التاسعة من مساء اليوم.


ويتوزع الناخبون ممن لهم حق التصويت في هذه الانتخابات التكميلية على 137 لجنة اقتراع فرعية، وسط منافسة على المقعد الانتخابي من جانب 10 مرشحين.



ومن المقرر في ختام عملية الاقتراع أن تبدأ اللجان الانتخابية الفرعية في إجراء عمليات فرز بطاقات التصويت، بإثبات عدد من أدلوا بأصواتهم، ثم فصل الأصوات الصحيحة عن تلك الباطلة، وتحديد عدد الأصوات الصحيحة التي حصل عليها كل مرشح.. في حين ستقوم اللجان المستمرة في العمل بإجراء حصر بأعداد وأسماء كل من تواجدوا قبل الساعة التاسعة مساء في جمعية الانتخاب (نطاق المقر الانتخابي) بكل لجنة، لتمكينهم من الإدلاء بأصواتهم جميعا، ثم البدء بأعمال الفرز عقب انتهاء التصويت بها.

وسوف تقوم كل لجنة فرعية بإعلان نتائج أعمال فرز الأصوات من جانبها، وإبلاغها للجنة العامة والتي ستقوم بدورها بحصر وجمع نتائج اللجان الفرعية التابعة لها، وإبلاغ الهيئة الوطنية للانتخابات بها، تمهيدا لضم نتائج تصويت الخارج، ثم إعلان النتائج النهائية سواء بفوز أحد المرشحين بالمقعد الانتخابي عن الدائرة بحصوله على الأغلبية المطلقة ( 50 % من الأصوات الصحيحة زائد 1) أو أسماء من يخوضون جولة الإعادة المقرر إجراؤها في شهر يناير المقبل.