خدمات تحيا مصر

مصطفى بكرى بعد قضية عزة الحناوى: يجب تطهير ماسبيرو من الإخوان

مصطفى بكرى، عضو مجلس
مصطفى بكرى، عضو مجلس النواب
طالب الكاتب الصحفى والإعلامى مصطفى بكرى، عضو مجلس النواب، بضرورة تطهير ماسبيرو وجميع مؤسسات الدولة من العناصر الإخوانية، موضحا أنه لا شك أن نموذج عزة الحناوى موجود بشكل معلن أو غير معلن، وهذا لا يضر بصورة ماسبيرو بقدر ما يتوجب من تطهير ماسبيرو من الجماعة الإرهابية والمعادين للدولة المصرية.

وأضاف بكرى، أن عزة الحناوى نموذج للشخصية المريضة التى أرادت إثبات نفسها من خلال الادعاءات والأكاذيب، وهذا النموذج للأسف فى العديد من المؤسسات، متسائلا: هل يعقل أن يكون هناك مذيعون بالتليفزيون المصرى يقدمون برامج ويخرجون على الهواء ومواقفهم معروفة؟، هناك مذيع ما زال يقدم برنامجا كان دائما يصف فى فترة الإخوان وما بعدها كل من يقف مع الجيش بأنه من لاعقى البيادة، وهل يعقل أن مذيعا كان يشيد بتقرير الجارديان البريطانية التى اتهمت الجيش المصرى بالقتل من شاشة القناة الأولى فى فترة ما بعد 30 يونيو ما زال موجودا فى العمل.

وأشار بكرى إلى أن هناك شخصا معاديا للجيش والقوات المسلحة لا يزال موجودا فى برنامج صباح الخير يا مصر، وهناك شخصيات فى الإذاعة لا تزال موجودة، وإذا ما اتخذ ضدها قرار يعودون مرة أخرى بأحكام قضائية لأنه لا يوجد قانون حتى الآن يطهر ماسبيرو من العناصر الإرهابية.

وأردف النائب مصطفى بكرى: "هناك تقصير من الحكومة التى يتوجب أن تقدم مشروع قانون للبرلمان أو أن نتولى نحن كنواب هذا المشروع، حتى يتم تطهير جميع المؤسسات من العناصر الإرهابية"، مشيرا إلى أنه سيقدم طلب إحاطة إلى الحكومة بخصوص تلك المسالة.

وكان الهارب أيمن نور، رئيس مجلس إدارة قناة الشرق الإخوانية، أعلن عن انضمام مذيعة التليفزيون المصرى عزة الحناوى إلى فريق عمل القناة.

وكتب نور، عبر حسابه على تويتر: "انضمت اليوم الإعلامية والمذيعة بالتليفزيون المصرى عزة الحناوى لفريق عمل قناة الشرق، وستطل قريبا فى برنامج جديد ضمن الانطلاقة الجديدة للقناة".