خدمات تحيا مصر

البابا تواضروس لوزير الدفاع: الجيش قطعة من الشعب المصرى ومكانه في القلب

تحيا مصر
استقبل قداسة البابا تواضروس الثانى بالمقر البابوى بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية اليوم، الفريق أول صدقى صبحى، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، والفريق محمد فريد حجازى رئيس الأركان، وقادة الأفرع الرئيسية بالقوات المسلحة وعدد من قادة القوات المسلحة، حيث قدم الوفد العسكرى التهنئة بمناسبة عيد الميلاد المجيد.

وقال البابا تواضروس إن الجيش قطعة من الشعب المصرى ومكانه مكان القلب والتاريخ يشهد أنه فخر لكل مصري، كما أعرب عن ترحيبه بزيارة وزير الدفاع الفريق أول صدقى صبحي ورئيس الأركان الفريق محمد فريد حجازى، وقيادات القوات المسلحة، وأوضح قداسة البابا: "سعداء بالحقيقة باستقبالكم وروح المحبة الجميلة بين الجيش والشعب".

وأضاف: "نقدر عملكم للغاية ونفتخر بكم مع جموع الشعب المصرى.. كل من ينتمى للمؤسسة العسكرية مميز. والجيش قطعة من الشعب المصرى ومكانه مكان القلب".

وقال مهنئًا بالعام الجديد: "أهنئكم بعام 2018 ودائما يارب أيامنا أعياد"، واستكمل: "نصلى من أجل مصر وأن يحفظ سلامتها، ومتأكد أن الشر لن يعيش فهو النغمة النشاز فى حياتنا وليس له مستقبل وسيموت بفضل نجاحاتكم".

وعن التاريخ المجيد للجيش المصرى، أوضح قداسته: "التاريخ يشهد أنكم فخر لكل مصرى وهو يشهد كيف حافظتم على الوطن والشرف العسكرى الذى تعهدتموه، والذى هو غير أى جيش آخر، واثقين فى يد الله التى تحمى مصر".

واختتم البابا قائلاً: "أشكركم باسم الكنيسة، ربنا يحفظكم ويحميكم من الشر، مصر بسببكم عالية فى السماء دائمًا".