خدمات تحيا مصر

رئيس البرلمان: المتآمرون يتوهمون خطأ كسر إرادة المصريين

تحيا مصر
تلى الدكتور على عبد العال، رئيس مجلس النواب، خلال الجلسة العامة الصباحية المنعقدة اليوم الأحد بيان اللجنة العامة التى عُقدت فى وقت باكر، بشأن القيام بالعملية الشاملة "سيناء 2018"، فى ضوء متابعه المجلس عن كثب ما تقوم به قواتنا المسلحة، وشرطتنا الباسلة وكافة أجهزة الدولة المعنية من تنفيذ العملية الشاملة والتى بدأت فجر أول أمس الجمعة التاسع من فبراير 2018، استكمالًا لعمليات القوات المسلحة السابقة فى سيناء، للقضاء على الإرهاب واقتلاع جذوره.


وقال عبد العال، إن اللجنة العامة خلال اجتماعها اليوم الأحد، تؤيد وتدعم القيادة السياسية فى موقفها الحازم من الإرهاب، وتبعث بكل التأييد والدعم لقواتنا المسلحة المظفرة وشرطتنا الباسلة وكافة أجهزة الدولة المتظافرة معها فى تنفيذ العملية الشاملة "سيناء 2018، إدركًا منها أن الحق فى توفير الأمن والطمأنينة لكل إنسان من الحقوق المنصوص عليها فى الدستور المصرى، ويتفرع عن هذا الحق، حق مكافحة ومقاومة الإرهاب.



وأشار رئيس مجلس النواب، خلال الجلسة العامة الصباحية المنعقدة اليوم الأحد، إلى أن بيان الصادر عن اللجنة العامة يشدد على إدراكها عن يقين أن من الأهداف الخبيثة لهؤلاء الإرهابيين الحشد لتنفيذ عمليات إرهابية خاصة قبل الانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها فى مارس المقبل، وأنهم يهدفون إلى زعزعة ثقة الشعب المصرى فى قيادته السياسية وكافة أجهزة الدولة، والعمل على بث حالة من الإحباط فى نفوس المصريين، إضافة إلى توهمهم البائس بأنهم يمكن لهم السيطرة على أرض سيناء، وهذا ما تسعى للقضاء عليه قواتنا المسلحة الباسلة من خلال العملية الشاملة "سيناء 2018" قضاءً مبرمًا.



وأضاف عبد العال، أن اللجنة العامة تثمن غاليًا كافة المواقف الشعبية والمؤسسية، بل والإقليمية والدولية الداعمة لمصر فى حربها الشاملة على الإرهاب نيابة عن العالم كله.



ولفت رئيس مجلس النواب، إلى أن اللجنة العامة تدرك أن ما حققته الدولة المصرية من نجاحات اقتصادية كبيرة، وكذلك نجاحها فى استعادة دورها على المستويين الإقليمى والعالمى، وقيامها باستكمال مسيرتها الديمقراطية، قد أجج نار الحقد والكراهية لدى المتآمرين على الدولة، فسعوا لعرقلة تقدم مصر من خلال تنفيذ العديد من العمليات الإجرامية وهم يتوهمون خطأ،أنهم يستطيعون كسر إرادة المصريين، أو عرقلة مسيرة التقدم الاقتصادي،أو زحزحة مصر عن مكانتها الرائدة التى تستحقها عن جدارة وبئس ما يفعلون.


ووافق مجلس النواب، على البيان، الذى تلاه رئيس مجلس النواب الدكتور على عبد العال.