خدمات تحيا مصر

لماذا يريد "فيسبوك" صورًا عارية لمستخدميه؟

تحيا مصر

أعلن موقع “فيسبوك” عن توسيع نطاق تطبيق نظامه الجديد لحماية خصوصية المستخدمين، وصورهم الشخصية الخاصة، بعد أن كان مقتصرًا فقط على أستراليا، ليشمل الولايات المتحدة وبريطانيا وكندا.

وفقًا لما نشره موقع “ديجيتال سباي” التقني، فإن الموقع الاجتماعي يطلب من مستخدميه أن يقوموا بإرسال صورهم الخاصة أو العارية التي يخشون أن ينشرها لهم شخص آخر، على الماسنجر لحساب مخصص لهذه الخدمة، بحيث يقوم فريق مكون من أشخاص في فيسبوك بوضع كود مميز للصور بنظام يطلق عليه Hashing.

وبذلك إذا حاول أحد المتطفلين أن يقوم برفع صورة لك لا ترغب في نشرها، سيحجبها فيسبوك قبل رفعها على المنصة، إلى جانب ذلك فإن صورك لن يتم تخزينها على خوادم فيسبوك.

وكشف “فيسبوك” عن أن هذا النظام لاقى نقداً شديداً بسبب ما قد يتسبب فيه ذلك من خرق لخصوصية للمستخدمين من جانب موظفي فيسبوك، والذين قد يحصلون على نسخة من تلك الصور ما قد يضع المستخدمين في خطر بالغ.

يذكر أن أحد مهندسي فيسبوك قد تم فصله أخيرًا بعد إثبات قيامه بتتبع إحدى المستخدمات والتحرش بها إلكترونيًا على خدمة التعارف Tinder، إذ إنه أساء استخدام سلطاته للاطلاع على بيانات المستخدمين.