خدمات تحيا مصر

لورا ألهو.. أول سيدة أوروبية تحصل على رخصة قيادة في السعودية

تحيا مصر
حصلت سيدة فنلندية تعيش في السعودية، وتحظى بشهرة واسعة فيها، على أول رخصة قيادة سيارة تمنحها إدارات المرور في المملكة لامرأة أوروبية الجنسية استعدادًا لتطبيق قرار السماح للنساء بقيادة السيارات في البلاد.

ومنحت إدارة المرور في مدينة الرياض “لورا ألهو”، التي تقيم في السعودية منذ نحو 10 سنوات، رخصة قيادة للسيارة تخولها القيادة في شوارع المملكة كبديل عن رخصة القيادة التي تحملها والصادرة من بلدها الأم فنلندا.

وقالت لورا، وهي ممرضة فنلندية قدمت للسعودية للعمل بشكل مؤقت، قبل أن تقرر الإقامة الدائمة فيها، إن “إدارة مرور الرياض أخبرتها بأنها أول امرأة أوروبية تحصل على رخصة قيادة سيارة سعودية”.

ونشرت لورا التي تزوجت فيما بعد من مواطن سعودي، صورًا لها خلال مراحل حصولها على الرخصة السعودية، بما فيها قيادتها للسيارة للتأكد من إلمامها بشروط القيادة.

وبجانب صورها التي نشرتها في حسابها بموقع “تويتر”، شرحت لورا خطوات استبدال الرخصة الأجنبية برخصة سعودية بشكل مفصل عبر مدونة تديرها على شبكة الإنترنت باللغة الإنكليزية، وتحمل اسم “العباءة الزرقاء”.

وأنشأت “لورا” مدونتها للحديث عن حياتها في السعودية، وتاريخ المملكة وتراثها الذي يحتل حيزًا كبيرًا من اهتمامها، ما جلب لها شهرة كبيرة بين السعوديين وفي بلدها الأصلي فنلندا.

وأنهى العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، في سبتمبر الماضي الحظر المفروض على قيادة النساء للسيارات والذي استمر عقودًا، وأمهل الجهات المسؤولة حتى 24 يونيو الجاري لتطبيق القرار كي يتم الاستعداد له بتعديل قوانين المرور وإنشاء مدارس تعليم قيادة للنساء وإصدار رخص للراغبات.

وتحمل غالبية النساء الأجنبيات المقيمات في السعودية، لاسيما الغربيات منهن، بجانب السعوديات اللاتي درسن خارج المملكة، رخص قيادة أجنبية، لكن لم يسمح لهن في الماضي بقيادة السيارات داخل السعودية بسبب الحظر المفروض.