خدمات تحيا مصر

كريستيانو رونالدو وقّع وخضع للكشف الطبي في يوفنتوس

تحيا مصر

أكد لوتشيانو موغي، المدير السابق ليوفنتوس، أن النادي الإيطالي حسم صفقة انتقال كريستيانو رونالدو لاعب ريال مدريد، إذ حصل فعليًا على توقيع اللاعب.

وأشارت تقارير صحافية إسبانية وإيطالية إلى أن رونالدو (33 عامًا) على وشك الانتقال إلى يوفنتوس بعد فشل مفاوضاته مع ريال مدريد بشأن تجديد عقده.

وبات رونالدو، المنضم لريال من مانشستر يونايتد عام 2008 في صفقة قياسية آنذاك مقابل 80 مليون جنيه إسترليني (105.65 مليون دولار)، الهداف التاريخي لريال برصيد 451 هدفًا في كل المسابقات، وتوج مع ناديه بالدوري الإسباني مرتين وبدوري أبطال أوروبا أربع مرات.

ورغم هذه المسيرة الحافلة؛ فإن أفضل لاعب في العالم خمس مرات أعلن عدة مرات أنه يريد الرحيل عن النادي.

وبعد لحظات من التتويج بلقب دوري الأبطال للمرة الثالثة على التوالي، بالفوز 3-1 على ليفربول في النهائي يوم الـ26 من مايو/آيار، ألمح رونالدو إلى أنه قرر الرحيل، وقال في كييف “كان من الرائع اللعب في ريال مدريد”.

وبدا أن رونالدو (33 عامًا) تراجع عن ذلك خلال احتفالات ريال مدريد في العاصمة الإسبانية في اليوم التالي، وأبلغ عددًا ضخمًا من المشجعين “أراكم الموسم المقبل”.

وكان موغي يسعى بالفعل لضم رونالدو حينما كان مديرًا للنادي، لكنه قال عبر تغريدة على تويتر في ساعة متأخرة من مساء الأربعاء أبرزتها صحيفة “ماركا” الإسبانية إن “رونالدو خضع للكشف الطبي بالفعل في نادي السيدة العجوز”.

وأضاف: “حسب رأيي ، وقع (رونالدو) بالفعل، وخضع للفحص الطبي تحت إشراف أطباء يوفنتوس في ميونخ”.

وأوضح موغي فيما بعد أن هذا الأمر توصل له بعد الاتصال بالعديد من الشخصيات المؤثرة في النادي حاليًا، وقال في وقت لاحق لشبكة Tele7Gold التلفزيونية الإيطالية : “هذا ما توصلت له بعد الحديث مع شخصيات مهمة”.

وحاول موغي التعاقد مع رونالدو طيلة عشر سنوات، إذ اقترب من ضمه في 2002 قبل انتقاله إلى مانشستر يونايتد الإنجليزي من سبورتنغ لشبونة.

وسجل رونالدو هدفين أمام يوفنتوس خلال فوز ريال 4-1 في نهائي دوري الأبطال 2017، كما أحرز هدفًا رائعًا بتسديدة خلفية مزدوجة خلال الانتصار بثلاثية نظيفة على العملاق الإيطالي في ذهاب دور الثمانية لدوري الأبطال هذا الموسم، وحظي بتحية حارة من مشجعي يوفنتوس.

وأحرز قائد البرتغال أيضًا هدفًا من ركلة جزاء في الوقت المحتسب بدل الضائع في لقاء الإياب ليقود ريال للتفوق 4-3 في مجموع المباراتين.