خدمات تحيا مصر

"الظل" كتاب أمريكى يسأل: هل شعر الأمريكيون بالألم بعد انتخاب ترامب

تحيا مصر
كتاب "الظل.. قصة رئيسين"، للمصور الأمريكى السابق للبيت الأبيض بيت سوزا، دخل فى قائمة "نيويورك تايمز" للكتب الأكثر مبيعاً، حيث إن الكتاب بمثابة تذكير مؤلم لما فقده شعب أمريكا فى سنوات تولى ترامب الرئاسة.

ويضع بيت سوزا تغريدات ترامب سواء كانت الجميلة أو المتهورة ومعها صور التقتها لـ أوباما على صفحته الرسمية على موقع إنستجرام، لذا كان من السهل إصدار كتاب يتضمن فيه تصريحات مدير مصور إدارة أوباما، لذلك فالكتاب بمثابة تذكير قاس ليوضح الفرق بين الرئيسين.

ويستعرض سوزا صورا رمزية لرئاسة أوباما، ليضع عليها أغرب تعليقات ترامب، وذلك ليوضح الفارق بين الرؤساء وكأنها مثل "comic" لذا فالكتاب يترك للقارئ شعور عميق بالخسارة.

ويمكننا القول إن الكتاب يصور أوباما بأنه إنسان لديه كرامة محب وزوج مخلص، أما ترامب فهو صاحب عقل صغير، نظرا لأنه يرى الصحافة الحرة من أعداء للشعب، إضافة إلى أنه يزعم الوقوف بجانب ضحايا الاعتداء الجنسى.

واعتمد سوزا فى كتابه على بعض الوثائق المهمة طوال عمله مع سنوات أوباما، وعندما يتحدث المصور عن أوباما سنرى عاطفة عميقة جمعت بينه وبين الرئيس السابق، ولكن أثناء عمله مع ترامب شعر باستياء شديد، وقال سوزا إن سلوك ترامب غير لائق لمكتب المصورين فهو كان مصدر إحراج، مضيفا أن الكتاب سجل 500 يوم من إدارة ترامب التى يسهل نسيانها بسبب جنونه.

وأكد بيت سوزا أن من واجبه المدنى أن يتحدث بصراحة، مضيفا أنه يريد توجيهه مطالبا لترامب أولها التوقف عن الكذب فى كل وقت اثنين والتوقف عن تنمر الناس فى كل وقت.

ولا يزال سوزا متفائلاً فى نهاية الكتاب، حيث إنه يحث القراء على المشاركة فى الديمقراطية والتصويت للقادة الجدد، مضيفا أننا بحاجة إلى انتخاب بعض الزعماء الجدد خاصةً عدد أكبر من النساء لمحاولة تحريك البلاد إلى الأمام.