خدمات تحيا مصر

نقابة الصيادلة تطالب السعودية بالقصاص من قاتل المواطن المصري في جازان

تحيا مصر

طالبت نقابة الصيادلة في مصر المملكة العربية السعودية بالقصاص من قاتل الصيدلي المصري أحمد طه، الذي لقي مصرعه أمس الخميس، عقب تلقيه 7 طعنات متفرقة على يد مواطن سعودي؛ بسبب خلاف نشب بينهما.

ودعت نقابة الصيادلة في مصر إلى القصاص العادل للصيدلي المصري، حسب ما جاء على لسان نقيب عام الصيادلة الدكتور محيي عبيد الذي تواصل مع وزيرة الهجرة المصرية السفيرة نبيلة مكرم والمهندس ياسر الجوهرجي رئيس شركة النهدي التي تتبعها الصيدلية مقر الحادث.

وأضاف أنه طالب بسرعة الانتهاء من إجراءات عودة جثمان الصيدلي المقتول قبل أي شيء، وتشكيل هيئة دفاع من محامي الشركة التي يعمل بها الصيدلي بمنطقة جازان بالسعودية، والاستعانة بمجموعة أخرى سعودية، كما رحب بانضمام محامي مصر لمتابعة سير إجراءات التقاضي.

وأردف نقيب صيادلة مصر، أن السعودية تولي الحادث اهتمامًا بالغًا، معتبرًا في بيان له اليوم الجمعة، أن القصاص العادل هو المعيار الوحيد لحل هذه الأزمة.

وأكد النقيب على التواصل مع جموع صيادلة مصر العاملين بمؤسسة النهدي بالمملكة؛ لطمأنتهم وحل جميع مشكلاتهم حتى لا تتكرر الواقعة مرة أخرى.

وفوجئ الصيدلي المصري بهجوم مواطن سعودي عليه وطعنه مستخدمًا سلاحًا أبيض داخل إحدى صيدليات النهدي بالمملكة؛ وذلك بعد رفضه استرجاع منتجات سبق واشتراها المواطن ؛لعدم وجود فاتورة بذلك.