خدمات تحيا مصر

خلال اجتماع اللجنة اليوم.. الإدارة المحلية بالبرلمان تطالب بحل جذري لمشاكل الطرق المتهالكة.. مطالب بتنسيق حكومي لرفع الكفاءة.. ومحافظ البحيرة: نحتاج توفير الاعتمادات المالية

تحيا مصر

أوصت لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب برئاسة المهندس أحمد السجينى رئيس اللجنة وأمين عام ائتلاف دعم مصر، بالتنسيق بين الجهات المعنية في الحكومة والمحافظات، لتطوير ورفع كفاءة الطرق المتهالكة.


جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، اليوم الأربعاء، لمناقشة طلب إحاطة بشأن تدهور حالة الطرق الرابطة بين مدن وقرى محافظة البحيرة، مما يتسبب في حوادث مختلفة يوميا، وطلب إحاطة بشأن عدم توجيه أي منح أو اعتمادات مالية للصندوق الاجتماعي لرصف بعض الطرق الملحة بمركز دمنهور – محافظة البحيرة، وطلب إحاطة بشأن الموافقة على رصف طرق (المحمودية- دمنهور، المحمودية-الرحمانية، سندارينا، المروحة)، وطلب إحاطة بشأن الإجراءات التي اتخذتها الحكومة لتوفير الدعم المالي للوحدة المحلية لمدينة إدكو لإعادة رصف العديد من الشوارع الداخلية الرابطة بين المناطق المكونة لمدينة إدكو – محافظة البحيرة.



من جانبه، قال اللواء هشام آمنة، محافظ البحيرة، إن المحافظة تنفذ خطة الدولة وتوجيهات رئيس الجمهورية لرفع كفاءة شبكة الطرق وتأهيل وتطوير الطرق المتهالكة.





وتابع المحافظ: "نتمني أن يتم زيادة الاعتمادات المالية للمحافظة فيما يخص تطوير الطرق، لدينا خطة لتطوير ورصف الطرق ونعمل قدر المستطاع في ضوء الإمكانيات المتاحة".





واستطرد: "شبكة الطرق الموجودة

2489 كم، منها طرق ترابية 360 كم، وشكلنا لجنة وأحضرنا خبراء من جامعة الإسكندرية وحددنا 100 طريق لرفع كفاءتها تنفيذا لتوجيهات رئيس الجمهورية".



من جانبه، قال المهندس أحمد السجينى أمين عام ائتلاف الأغلبية البرلمانية "دعم مصر" رئيس لجنة الإدارة المحلية، إن مشكلة تمهيد الطرف الترابية وغير الممهدة هى مشكلة تعانى منها مصر كلها، وتحتاج إلي أموال كثيرة وإلي مشاركة مجتمعية، لكن تحتاج لعمل الحكومة أيضًا لحل الأمور العالقة، وأن يناقش أعضاء مجلس النواب هذه المشاكل.







وتابع السجينى: "لدينا صندوق خاص بالمشاركات المجتمعية، البحيرة مليئة برجال أعمال، وممكن يتم إنشاء صندوق للمشاركة المجتمعية في مسألة تطوير الطرق وغيرها، وقد تكون تجربة رائدة تنتقل للمحافظات الأخرى، واتخاذ قرار تمهيد الطرق يجب أن يكون معايير متجردة بعيدا عن أي مصالح شخصية".



جاء ذلك تعقيباً علي انتقاد النائب محمد زين، اليوم الأربعاء خلال اجتماع لجنة الادارة المحلية بالبرلمان، لعدم ١١٧ طريق بدائرته الانتخابية بمحافظة البحيرة، في أثناء حضور المحافظ اللواء هشام آمنة.

ووجه السجيني حديثه للنائب محمد زين، قائلًا:"أدعو حضرتك لعرض خطتك الطرق ال١١٧ التي أشرت لها علي وزارة التخطيط لتوفير المخصصات المالية، واذا لم تقم الوزارة بادراج هذه الطرق في الخطة الاستثمارية للحكومة فانا سأتدخل بنفسي لان علي الحكومة الالتزام بتعهداتها أمام البرلمان.



وأبدي نائبا محافظة البحيرة محمد هاني الحناوى ومحمد عمارة، استعدادهما للمساهمة في تمهيد الطرق الداخلية، فقال النائب محمد الحناوى:

"مستعد لدعم المحافظة بعدد 60 معدة لتنفيذ أعمال رفع كفاءة الطرق الداخلية، وهنعمل حملة رد الجميل للرئيس".





فيما قال محمد عمارة: "نرحب بمحافظ البحيرة ونعتبره هدية من ربنا للمحافظة، وأنا أتعهد والتزم بوضع طبقة الأساس بجميع طرق مركز الدلنجات وقراه وعزبه علي أن تقوم المحاجر بتوصيل السن علي الطرق، وعلينا أن نقوم بتمهيد الطرق".



وعقب محافظ البحيرة، داعيا النائبين بأن يأخذا الطريق من الألف للياء، مشيرا إلى أن المحافظة تصرف علي الطرق من موازنة الدولة، والميزانية لا تكفي.