خدمات تحيا مصر

بسبب خطورتها على البيئة والإنسان.. النائب محمد زين الدين يوجه طلب إحاطة لوزيرة البيئة حول الأكياس البلاستيكية.. مصر تستهلك 12 مليار كيس سنويا.. مطلوب تشريع يحد من استخدامها

تحيا مصر

تقدم محمد عبد الله زين الدين، وكيل لجنة النقل بمجلس النواب، بطلب احاطة موجه الى وزيرة البيئة الدكتورة ياسمين فؤاد، حول الحد من استخدام الاكياس البلاستيكية لما لها من خطورة على البيئة وبالتالي على صحة الانسان، مشيرا الى ان مصر تستهلك 12 مليار كيس بلاستيك بتكلفة نحو 2.5 مليار جنيه سنويا، في وقت نجد فيه أن معظم الدول توقف إنتاج أكياس البلاستيك، بعد أن تأكدت أنها مادة لا تفنى أو تذوب ومثال على ذلك دولة تشيلي التي توقفت تماما عن اتخدام الاكياس البلاستيكية بالفعل.


واوضح زين الدين ان خطورة الاكياس البلاستيكية على النظام البيئي تكمن في إلقاء القمامة في البحار والأنهار، فتتسبب في أضرار بالغة للحيوانات البحرية التي تختنق بها أو تُحتبس بداخلها، وتلتف الأكياس البلاستيكية حول الشعاب المرجانية والنباتات البحرية فتحجب عنها الشمس فتموت وقد فُقدت كثير من الأنواع البحرية بسبب مخلفات المواد البلاستيكية التي تصل إليها، بالاضافة الى تلوث الهواء بسبب اللجوء لحرقها كونها من المواد الغير قابلة للتحلل، وكذلك يتم انتقال مادة الرصاص الموجوده في البلاستيك للماء ثم المزروعات والحيوانات ثم للإنسان عند أكله للحيوانات أو النباتات الملوثة أو شرب الماء الملوث بهذه المادة، وهو ما يسبب سرطانات والأمراض الجلدية والقلبية.


وطالب النائب بوجود تشريعات تمنع انتاج وتداول المزيد من الاكياس البلاستيكية في ظل خطورتهاالمتزايدة على الانسان والبيئة، والبحث عن بدائل للاكياس البلاستيكية يمكن استخدامها، مشيرا الى انه ليست كل الأكياس البلاستيكية مضرة للصحة، فهناك أكياس بلاستيكية صديقة للبيئة، حيث يتم إضافة بعض المكونات عليها، تجعل هذا الكيس يتحلل تلقائيا في خلال سنة أو سنتين، وهو ما يجب تشجيع انتاجه واستخدامه للحد من خطرالاكياس البلاستيكية الضارة.