خدمات تحيا مصر

تزويغ النواب من حضور الجلسات عرض مستمر.. على عبدالعال يهدد رئيس برلمانية مستقبل وطن ورئيس دعم مصر .. ويؤكد مرتبات العاملين بالدولة تحتاج الى إعادة نظر..التصويت النهائى على قانون مزاولة مهنة الطب غدا

د على عبدالعال رئيس البرلمان
د على عبدالعال رئيس البرلمان
أجاب الدكتور على عبدالعال رئيس مجلس النواب، عن تساؤل الكثيبرين حول سبب اعتماد التصوير الجوي بتاريخ 22 يوليو 2017، للاستعانة به في تحديد مخالفات البناء في قانون التصالح في مخالفات البناء

جاء ذلك خلال الجلسة العامة للبرلمان اليوم الاثنين، بحضور وزير الاسكان عاصم الجزار.

وأوضح عبدالعال، أن التصوير الجوي المعتمد عليه مشروع القانون هو المتكامل على مستوي جمهورية مصر العربية وبالتالى هذا هو التاريخ الذى لا يمكن الحيد عنه.

وتابع: "إعلام للجميع أن هناك تصوير جوي هيحدد المخالفة، والمخالفة ليس على الأراضي العامة فقط بل على الأرضي الخاصة أيضًا، والمناطق المتاخمة للأحوذة العمرانية، ثم أن هناك لائحة تنفيذية للقانون ستراعي الجوانب الخاصة بفكرة العدالة في تطبيق هذا القانون، إذن هذا القانون تمت تصفيته ومناقشة كل الطلبات الخاصة بإعادة المداولة، وقد انتهينا من طلبات إعادة المداولة، ويؤجل أخذ الرأى النهائي على مشروع القانون إلى جلسة قادمة يتوافر فيها نصاب الثلثين.

وحمل رئيس البرلمان ائتلاف الأغلبية البرلمانية "دعم مصر"، مسئولية إلزام النواب للحضور للجلسة العامة غدًا، بقوله: "أحمل الائتلاف غدا الساعة 12 إحضار النواب، وبدون إعادة مداولة، للتصويت على قانون مخالفات البناء وكذلك قانون مزاولة مهنة الطب، وأى مشروع قانون سأخذ عليه الموافقة النهائية".

وفي رسالته لمجلس الوزراء، قال عبدالعال حول ملاحظاتك بمشروع قانون مزاولة مهنة الطب: "على الحكومة أن تصيغ نصًا منضبطًا عن كلمة "الامتحانات" لتحافظ لكليات الطب على قيمته وأنت تعرف كوزيرة للصحة والتعليم العالى أن هناك اعلانات كثيرة جدا من سفارات أجنبية في مصر، تشجع على هجرة الأطباء المصريين، ونحن في حاجة إليهم".

وفيما يتعلق برواتب الأطباء، أوضح رئيس مجلس النواب، :نحن نقول أن كل مرتبات الموظفين والمواطنين في الدولة تحتاج لإعادة نظر، لكن نقول كلمة امتحان في القانون دي لا، ومفيش مؤسسة غير علمية_وزارة الصحة_ تمنح شهادة إطلاقًا ليمارس خريج كليات الطب عمله، لكن يمكن أن تمنح رخصة ويكون فيها ضوابط العدالة والمهنية، على ان تتضمن مدي التزام الحكومة بتدريب الخريجين".

"عندنا كلية الطب العسكري أنشئت طبقا للمعايير العالمية زي ما بيقول الكتاب، والطلاب بيدخلوا المستشفي من سنة 2 واتوقع انها تخرج طبيب على مستوي عالى بدون شهادة رخصة، والعيب في التدريس في كليات الطب وليس في الطبيب، والطالب عنصر جيد تستلمه الكلية من الثانوية العامة"، على حد ذكر الدكتور على عبدالعال.

وتساءل رئيس البرلمان موجهًا حديثه لوزيرا الإسكان والصحة: "هيعمل إيه الطبيب لو سقط في الامتحان؟، سيادة الوزير تقدر تشتغل ايه تانى غير مهندس؟ حتي معالى الوزيرة لو شيلنا منها بكاليورس الطب ولا الماجستير ولا الدكتوراة تقدر تشتغل ايه غير طبيبة، انا بعمل قانون يخدم على المصلحة العامة، مش عايز قوانين اطلعها وفي نص الطريق تتعطل، ويجب أن يتم التأنى، وعندكم 24 ساعة، لان بكرة هنصوت على قانون مزاولة مهنة الطب بكرة".

ووجه كلمة للنائب عاطف ناصر رئيس الهيئة البرلمانية لحزب مستقبل وطن "صاحب كتلة الأغلبية الحزبية"، قائلًا: "يا عاطف أقل من 450 سأحاسبك حسابًا عسيرًا ، انت والدكتور"، في إشارة إلى الدكتور عبدالهادي القصبي زعيم الأغلبية البرلمانية ائتلاف دعم مصر، وداعبهما بقوله: "الساعة 12 ووخمسة مش هدخل حد".

جدير بالذكر أنه خلال جلسة اليوم الاثنين، قال الدكتور على عبدالعال، إنه يعلم أن رئيس ائتلاف الأغلبية تحمل كثيرًا بسبب غياب النواب وعدم دخولهم لقاعة الجلسة.