خدمات تحيا مصر

وفد من فتح يصل القاهرة لمناقشة المصالحة الفلسطينية

تحيا مصر
أعلن عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، واصل أبو يوسف، الاثنين، أن وفدًا من حركة فتح سيصل إلى القاهرة، لمناقشة الملفات الفلسطينية وعلى رأسها ملف المصالحة وإنهاء الانقسام.

وقال أبو يوسف في تصريح صحفيّ، إنه ”من المقرر أن يصل وفد من حركة فتح إلى العاصمة المصرية القاهرة، بهدف إجراء حوارات مع المسؤولين المصريين حول سُبل إنهاء الانقسام الفلسطيني واستعادة الوحدة الوطنية ضمن اتفاق 2017“.

وأوضح أبو يوسف، أن ”الوفد لن يلتقي قيادات من حركة حماس في القاهرة“، مؤكدًا أن ”حركته تسعى لإنهاء الانقسام في ظل حرص القاهرة على إتمام المصالحة لمواجهة التحديات والمخاطر التي تعصف بالقضية الفلسطينية“.

على صعيد متصل، قال رئيس المكتب الإعلامي لحركة فتح، منير الجاغوب، إن ”وفد حركته يسعى لتفويت كل الفرص على الراغبين بإدامة الانقسام الفلسطيني“، معربًا عن ”أمله في تحرك حماس تجاه إتمام المصالحة وإدراك حجم التحديات“.

وأضاف الجاغوب، أن ”عشرات اللقاءات تمت بين الحركتين دون أي تقدم، في ظل تنصل حركة حماس من تطبيق الاتفاقيات الناجمة عن هذه اللقاءات التي تمت في العديد من الدول، وعلى رأسها مصر“، لافتًا إلى أنه ”يستغرب موقف حماس من تصريحاتها التي تقول فيها إنها ترفض صفقة القرن، وفي المقابل تتنصل من اتفاقيات المصالحة ولا تتخذ خطوات ملموسة لصالحها“.

يشار إلى أن حركة فتح أعلنت في وقت سابق، عدم نيتها لقاء أي وفود من حركة حماس، قبل أن تنفذ الأخيرة استحقاقات المصالحة وبنود الاتفاقيات التي وقعت عليها تحت إشراف مصريّ.