خدمات تحيا مصر

البرلمان ينتفض ضدر قرار الطيران البريطاني بتعليق الرحلات لمصر.. "عيسوي": ماحدث مجرد مراجعات أمنية.. عمرو صدقي: تكدس جمهور الجزائر في المطار هو السبب

مجلس النواب
مجلس النواب
جاء قرار شركة الطيران البريطانية بوقف الرحلات المتوجهة لمطار القاهرة لمدة اسبوع تحت زعم مراجعة الإجراءات الأمنية، فى توقيت فاجئ الجميع، خاصة بعد النجاح الكبير الذى حققته مصر فى تنظيم بطولة أمم أفريقيا، وما أظهرته من نجاح فى تأمين الحدث بالكامل، سواء داخل المطارات أو بالمحافظات التى كانت تحتضن المباريات.

وأوضح النائب يحيى عيسوى وكيل لجنة الامن القومى بمجلس النواب، أن ما صدر من بعض شركات الطيران البريطانية والألمانية هى مجرد مراجعات أمنية تخصهم ولا تخص الإجراءات الأمنية بالمطارات المصرية.

مؤكدا علي أن الجميع يشيد بالإجراءات الأمنية بالمطارات المصرية، ومنهم روسيا وبريطانيا وألمانيا، ومن المعروف أن الإجراءات الأمنية بمطارتنا هى الأشد على مستوى العالم.

وأشار "عيسوى" إلي أن الشركات الألمانية تراجعت عن قرارها بعد عدة ساعات، وأن الشركات البريطانية فى اتجاها لاتخاذ نفس القرار.

وأرجع "عيسوى" التحذيرات والبيانات الصادرة من شركات الطيران البريطانية والألمانية إلى التوتر فى الأقليم، وأن هناك تخوف بسبب ما يحدث خاصة فى مضيف هرمز والتوترات هناك، مؤكدا علي أن الإجراءات الأمنية التى تتخذها هذه الشركات لا علاقة لها بالإجراءات الأمنية فى مطارتنا.

فيما رأي النائب عمرو صدقى رئيس لجنة السياحة والطيران بالبرلمان وجهة نظر مختلفة، حيث ارجع البرلمانى ما حدث من شركة الخطوط البريطانية الى ما تم بالامس من تكدس لمشجعى الجزائر داخل المطار.

وأوضح النائب فى تصريح لـ"تحيا مصر"، أن مشجعى الجزائر، جاءوا على متن طائرات عسكرية جزائرية، وغادرت الطائرات لعدم اماكنية تواجدهم داخل المطار، وأن المشجعين الأن ينتظرون طائرات لتنقلهم إلى بلدهم، وأن هذا هو سبب الشغب الذى حدث أمس بمطار القاهرة.

وأرجع البرلمانى، أن ما حدث من مشجعى الجزائر داخل المطار، قد يكون سببا لما اقدمت عليه شركة الخطوط البريطانية من وقف رجلاتها مؤقتا حتى انتهاء أزمة مشجعى الجزائر بمطار القاهرة، خاصة أن مشجعى الجزائر يستخدمون نفس الصالة التى تستخدمها شركة الخطوط البريطانية.

فى حين اكد النائب حسن عمر عضو لجنة السياحة بالبرلمان، ان السياحة المصرية لن تتاثر ابدا بمثل هذه التصرفات من قبل بعض شركات الطيران، خاصة ان الحكومات الاوربية لم تصدر اى بيان بشان وجود تهديد.

واضاف " حسنى " فى تصريح لـ " تحيا مصر"، أن الأمن المصرى استطاع خلال 30 يوم من تحقيق كل عوامل الامن والسلامة للوفود الافريقية، وأن يعبر امام نظر العالم كله بالبطولة دون حدوث اى حادث، وقد اشادت كل الوفود بالامن المصرى سواء فى المطارات او أثناء المباريات فى المحافظات المختلفة.

واوضح البرلمانى، ان بعض الدول عندما رات ان مصر تتقدم للامام، ارداو اجراء امر استفزازى م خلال هذه الشركات، خاصة ان التحذير صدر من شركات وليس من حكومات الدول الاوربية، مما يؤكد عنصرية هذه الشركات تجاه التعامل مع السياحة المصرية.

واشار البرلمانى أن وجود اسهم لدولة قطر التى تعادى الدولة المصرية، وتملك بنسبة 20 بالمئة من اسهم شركة الخطوط الجوية البريطانية، قد يفسر سبب تصريحها الاخير وسلوكها غير المبرر تجاه مصر، خاصة بعد طلب الكثير من السائحين على مستوى العالم زيارة مصر.

ولفت النائب، إلى ان لجان مجلس النواب قامت بزيارة المطارات المصرية وشهدت المستوى العالى فى التامين واستخدام الامن لاحدث الاجهزة والتكنولجيا لتامين المطار والركاب، لافتا إلى أن مصر تقوم بمواجهة الارهاب قبل حدوثه فى حين أن بعض الدول الاوربية تتفاجىء بحدوث العمليات الارهابية.