خدمات تحيا مصر

السيد الشريف: تدريب النشء على ممارسة الأعمال البرلمانية "مفيد للغاية"

السيد الشريف
السيد الشريف
افتتح اليوم السيــد الشــــريف، الوكيل الأول لمجلس النواب، أعمال الجلسة الختامية
لبرلمان المدارس والمعاهد الأزهرية المنعقدة بمقر البرلمان.
وألقى السيد الشريغفر كلمة قال فيها: بسم الله الرحمن الرحيم الأستاذ الدكتور/ أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة، الأستاذ الدكتور على إبراهيم رئيس قطاع المعاهد الازهرية ممثلا عن فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر الشريف .
السادة ممثلي وزارة التربية والتعليم وممثلي الأزهر الشريف

السادة أعضاء مجلس النواب المحترمين
الأبناء والبنات الأعزاء.. أعضاء برلمان المدارس والمعاهد الأزهرية
مرحبًا بحضراتكم جميًعا فى رحاب مجلس النواب، بوتقة الممارسة الديمقراطية الراسخة والتقاليد البرلمانية الرصينة.
وأود أن أعبـر لكـم عـن سعادتـى البالغة بأن ألتقيكم أبنائي وبناتي أعضاء "برلمان المدارس والمعاهد الأزهرية" فى الجلسة الختامية لأعمال جلستكم الختامية.
فهذا البرنامج التدريبي البرلماني المهم الذى ترعاه وزارة الشباب والرياضة " بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم وقطاع المعاهد الأزهرية بالأزهر الشريف " يأتى كأحد المسئوليات الكبيرة والبرامج الناجحة التي صارت علامة بارزة من أعمال وزارة الشباب، ومعها وزارة التربية والتعليم وقطاع المعاهد الأزهرية.
وأعتقد أن برلمان "المدارس والمعاهد الأزهرية" ينعقد للمرة الأولى في هذه القاعة التاريخية في إحدى قاعات مجلس النواب، وإن كان سبق للمجلس أن استضاف في هذه القاعة كلاً من "برلمان الطلائع" و "برلمان الشباب" مرات عديدة.
السيدات والسادة أبنائي وبناتي أعضاء برلمان المدارس والمعاهد الأزهرية
إن التدريب على ممارسة الأعمال البرلمانية للنشء أمر مفيد للغاية.
لأنه في مجمله نشاط تدريبي تثقيفي تربوي يهدف إلى توعية النشء بآليات العمل البرلماني، وتدريبهم على قواعد الممارسة الديمقراطية، وعلى الحوار الإيجابي البناء، والتفاعل مع الرأى والرأى الآخر، وقبول الاختلاف فى الرأى والتنوع فى الرؤى ، فى إطار ديمقراطى منظم ، كما يشجع على المشاركة والانخراط فى الحياة العامة ، ويعد " برلمان المدارس والمعاهد الأزهرية " نموذجاً تدريبيا مناسباً لأبنائنا يؤهلهم لممارسة هذه المهارات الهامة.
وتستهدف السياسة العامة للدولة الوصول والتعبير عن أكبر عدد ممكن من طلائع وشباب مصر.. فى القرى والمدن من مختلف المستويات الاجتماعية لتوسيع قاعدة المشاركة الايجابية لديهم، وتنمية مهاراتهم على العمل الجماعى الخلاق ، وتشجيعهم على دراسة قضايا مجتمعهم المحلى والقومى، ويساعد على:
- ترسيخ الهوية الثقافية والحضارية من خلال تفعيل دور المدارس والمعاهد الأزهرية والمؤسسات الثقافية في نشر ثقافة العلوم والابتكار.
- تصحيح المفاهيم الخاطئة، وحماية المجتمع من التطرف الفكري، واستعادة منظومة القيم الأخلاقية والإنسانية.
- ترسيخ أسس الولاء والانتماء والمواطنة، وتعزيز دور مصر الريادي في نشر سماحة الإسلام.
السادة أعضاء مجلس النواب..
أبنائي أعضاء برلمان المدارس والمعاهد الأزهرية
الحضور الكريم..
إن استضافة مجلس النواب "لفاعليات الجلسة الختامية "لبرلمان المدارس والمعاهد الأزهرية" يأتى فى إطار حرص الأستاذ الدكتور على عبد العال رئيس المجلس، وحرصى الشخصي، وبل وحرص المجلس الموقر كله على ضرورة الارتباط بالشعب.. ومعايشة همومه ومشكلاته حتى يمكننا التعبير عن آماله وتطلعاته، والتأكيد على حق الشعب فى الإدلاء برأيه في مختلف القضايا العامة.. بكافة الوسائل المشروعة، وخاصة الاستماع إلى صوت النشء من طلبة وطالبات المدارس والمعاهد الأزهرية، في مثل هذه المحافل.
وفى ختام كلمتى هذه.. أتمنى لكم عملا موفقا، وأداء برلمانياً رائعاً ، تعبرون فيه عن مدى تفتح هذا الجيل الصاعد وتسلحه بمفاتيح العلم والمعرفة والتنمية الذاتية واستعداده لتبوء الصفوف المتقدمة من تحمل المسئولية، وتقلد المهام الجسام التى تنتظره.

السيدات والسادة :
أجدد الترحيب بحضراتكم جميعاً..

وأشكر السيد وزير الشباب والرياضة وأتمني لسيادته دوام التوفيق في جميع الملفات التي تنهض بالشباب لتحقيق أمالهم في وطن عزيز متقدم .
أشكركم جميعاً على حسن الاستماع.
وأدعو أبنائي أعضاء برلمان المدارس والمعاهد الأزهرية لبدء فعاليات جلستهم الختامية

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته