خدمات تحيا مصر

القبض علي عصابة صرفت 800 ألف جنيه من البنوك بشيك لإحدى الشركات

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
نجحت قوات الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة بوزارة الداخلية في ضبط عناصر تشكيل عصابى عقب قيامهم بتزوير شيك بنكى خاص بأحد الشركات قيمته مليون و800 ألف جنيه وصرف قيمته من أحد البنوك.

وعقب أن تبلغ للإدارة العامة لمباحث الأموال العامة من مسئولى القطاع القانونى بأحد البنوك باعتراض إحدى الشركات عمولة البنك بإكتشافها صرف شيك بنكى قيمته 1,800 مليون جنيه  من أرصدة الشركة لدى البنك وتبين أنه شيك ( مزور ) غير صادر عن الشركة مما عرض البنك لأضرار مادية جسيمة.

وأسفرت تحريات إدارة مكافحة الجرائم المصرفية وقسم البحوث الفنية بالإدارة إلى أن الشيك محل الواقعة صحيح تعرض للتزوير بمحو بياناته الأصلية وإضافة بيانات الشركة عميلة البنك  رقم الشيك، رقم الحساب، اسم الفرع، القيمة،  ومهره بتوقيعات مقلدة منسوبة لمسئولى الشركة والمعتمدة لدى البنك في عمليات الصرف وأن الصادر لصالحة الشيك ( متوفى منذ عام 2000 ) وتم إنتحال بياناته.

وتبين أن وراء إرتكاب الواقعة تشكيل عصابى ضم كلًا من "عمر.ط.م"، 26 سنه، مدير خدمة عملاء بأحد فروع البنك " وأحمد.ص.ك" - 33 سنه - موظف أمن بذات البنك محكوم عليه هارب في قضية شيك بدون رصيد ) و "عمرو.ط.م" – 34 سنه، عامل، سبق ضبطه وإتهامه في 8 قضايا " تزوير شيكات، غسل أموال، نصب "، ومحكوم عليه في 7 قضايا منها بإجمالى حبس21 عام ).

واستغل الأول والثانى طبيعة عملهما وقاما بإفشاء بيانات الشركة عميلة البنك وتقديمها للثالث ليتولى تزوير الشيك محل الواقعة باستخدام البيانات المقدمة له من الأول والثانى مستغلًا خبرته الفائقة في مجال تزوير الشيكات ثم التقدم بذلك الشيك لصرفه من فرع البنك بمساعدة الأول والثانى والاستيلاء على قيمته واقتسامها فيما بينهم.

وعقب تقنين الإجراءات تم ضبط المتهمين بالتنسيق وأمن الإسكندرية، وضبط بحوزة الأول وبإرشاده 79 شيك بنكى صحيح صادر عن عدة بنوك تعرضت للتزوير بمحو بياناتها الأصلية تمهيدًا لملؤها بالبيانات المزورة ومجموعة من الورق الأبيض جميعها عبارة عن نماذج بروفات تجريبية تسبق مرحلة طباعة الشيكات المزورة في صورتها النهائية ومجموعة من القصاصات الورقية المدون عليها التوقيعات المعتمدة لعملاء البنوك للتعامل على حساباتهم يقوم المتهم الثالث للتدريب على تقليدها.

كما تم ضبط مجموعة من كشوف الحسابات البنكية خاصة بعملاء بنوك يقوم المتهم الثالث بالإستيلاء عليها من صناديق بريد بمداخل العقارات للحصول منها على بيانات هؤلاء العملاء والبنوك التي بها حساباتهم تمهيدًا لإستهدافهم وعدد مـن إيصالات الإيداع البنكية تم إيداع بمـــوجبها مبلغ ( 994 ألف جنيه ) في حســــاب المــتهم الثالث في تواريخ لاحقة لإرتكاب الواقعة محل البلاغ ومبلغ( 80 ألف جنيه ) من متحصلات النشاط.

كما تم ضبط كمية من المشارط الطبية والأقلام المدببة المستخدمة في عمليات المحو الميكانيكى ببيانات الشيكات الأصلية و جهاز لاب توب، و( 2 ) طابعة كمبيوتر ألوان المستخدمين في عمليات التزوير وسيارة ملاكى قيادة المتهم الثالث.

وضبط بإرشاد المتهم الثانى مبالغ مالية قدرها ( 198 ألف جنيه، 3150 دولار أمريكى ) ما تبقى لديه من حصته من المبالغ المستولى عليها وأنفق الباقى في سداد ديونه لدى الغير.

و بفحص جهاز الكمبيوتر المضبوط تبين أنه محمل بصور ( الشيكات المضبوطة ومراحل تزويرها، بطاقات رقم قومى، أرقام حسابات بنكية، توقيعات فرمة، البيانات المقروءة آليًا أسفل الشيك).

وبمواجهة المتهمين إعترفوا بإرتكابهم للوقائع حسبما جاءت بعمليات الفحص والتحرى وحيازتهم للمضبوطات لإستخدامها في نشاطهم غير المشروع وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة، وبالعرض على النيابة قررت حبس المتهمين على ذمة التحقيق.