خدمات تحيا مصر

تعرف علي الأسباب التي تدفع غانا لتحقيق الفوز على أوغندا وإسعاد المصريين

تحيا مصر
تتجه أنظار جماهير الكرة المصرية فى الثالثة عصر اليوم السبت صوب العاصمة الأوغندية "كمبالا"، لمتابعة المباراة المرتقبة التى تجمع بين منتخبى أوغندا وغانا ضمن منافسات الجولة الخامسة وقبل الأخيرة بالمجموعة الخامسة فى التصفيات الأفريقية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018.

وتحظى مباراة غانا وأوغندا باهتمام واسع من جانب الجماهير المصرية كونها نتيجتها قد تحدد ملامح المتأهل عن المجموعة الخامسة لبطولة كأس العالم دون النظر لنتائج مباريات الجولة السادسة والأخيرة التى ستقام الشهر المقبل.

وتأمل الجماهير المصرية فى نجاح المنتخب الغانى بتحقيق الفوز على أوغندا أو الحصول على نقطة التعادل لمنح الفرصة أمام منتخب "الفراعنة" لتحقيق حلم الصعود لبطولة كأس العالم للمرة الأولى منذ 1990، شرط تحقيق الفوز على الكونغو برازافيل.

ويحتل منتخب أوغندا المركز الثانى فى جدول ترتيب المجموعة الخامسة برصيد سبع نقاط خلف المنتخب المصرى "المتصدر" بفارق نقطتين، بينما يحتل المنتخب الغانى المركز الثالث برصيد 5 نقاط، بينما يحل منتخب الكونغو برازافيل فى المركز الرابع والأخير برصيد نقطة واحدة.

التقرير التالى يستعرض 3 أسباب تدفع منتخب غانا لتحقيق الفوز على أوغندا فى مباراة اليوم.

الحفاظ على حلم التأهل لبطولة كأس العالم 2018
يسعى المنتخب الغانى لتحقيق الفوز الثانى على التوالى لإحياء آماله فى التأهل لبطولة كأس العالم، وانتظار هدية منتخب الكونغو برازافيل سواء بالتحقيق الفوز على الفراعنة أو التعادل، لتكون المباراة الأخيرة فى التصفيات التى تجمع بين منتخبى غانا ومصر فى نوفمبر المقبل هى موقعة الحسم.

سيكون لاعبو المنتخب الغانى مطالبون بتحقيق الفوز فى مباراة اليوم للدفاع عن سمعة الكرة الغانية، بعد النتائج المتواضعة التى حققها منتخب "البلاك ستارز" فى التصفيات وأبرزها السقوط فى فخ التعادل على ملعبه ووسط جماهيره أمام أوغندا والكونغو برازافيل والهزيمة أمام مصر فى الجولة الثانية بملعب "برج العرب".

كذلك العمل على تحسين موقف منتخب غانا فى تصنيف الاتحاد الدولى لكرة القدم "فيفا"، حيث يحتل منتخب "البلاك ستارز" المركز الـ52 "عالمياً" والثامن على الصعيد الأفريقى فى التصنيف الشهرى الأخير الصادر من الاتحاد الدولى وهو مركز لا يليق بقوة وعراقة المنتخب الغانى.

الرهان على شباب غانا فى غياب الكبار
كويسى أبياه المدير الفنى للمنتخب الغانى يراهن على العناصر الشابة فى تحقيق الفوز بمباراة أوغندا وتكرار سيناريو مباراة الكونغو برازافيل الماضية عندما تفوق منتخب "البلاك ستارز" بخمسة أهداف مقابل هدف واحد خارج ملعبه ضمن منافسات الجولة الرابعة على الرغم من الغيابات العديدة التى يعانى منها.

ويغيب عن منتخب غانا فى مباراة اليوم خمسة من الأعمدة الرئيسية أبرزهم جوردان وأندريه آيو وأسامواه جيان لأسباب فنية وتأديبية، وتعد مباراة أوغندا بمثابة فرصة ذهبية أمام العناصر الشابة لإثبات أحقيتها أمام الشعب الغانى بارتداء قميص البلاك ستارز.