استطاعت فرض سيطرتها على الساحة الفنية فى الفترة الأخيرة وأعمالها تتميز بالتنوع والتجديد، إنها النجمة نيللى كري

تحيا مصر

رئيس التحرير
عمرو الديب
السبت 19 يونيو 2021 - 02:42

فن وثقافة

نيللى كريم: فيلمى القادم إيطالى مصرى

11:43 ص - الخميس 22 فبراير 2018


استطاعت فرض سيطرتها على الساحة الفنية فى الفترة الأخيرة وأعمالها تتميز بالتنوع والتجديد، إنها النجمة نيللى كريم التى تخوض السباق الرمضانى هذا العام بمسلسل «اختفاء» الذى تصوره حاليا.

تكشف نيللى تفاصيل وكواليس العمل، وتتحدث عن رأيها فى الموسم الدرامى هذا العام وعن مشاريعها السينمائية القادمة.

ما التيمة الجديدة التى ستقدمينها فى مسلسلك «اختفاء»؟
- هذا المسلسل اعتبره مفاجأة نظرا لما يتضمنه من أحداث نعيشها فى حياتنا اليومية والمسلسل مختلف تماما عما قدمته خلال مشوارى الفنى فى أعمالى السابقة خاصة أننى دائمة التجديد فى أعمالى، ولن أكرر نفسى إطلاقًا بدليل «سجن النسا» و«تحت السيطرة» و«سقوط حر» و«لأعلى سعر» كلها مختلفة تمامًا، ولا يوجد بها خط يشبه الآخر، وكل منها له خط درامى مختلف، ويشارك فى بطولة العمل عدد من النجوم، على رأسهم الفنان هشام سليم ومحمد ممدوح وبسمة ومحمد عطية وغيرهم.

هل الجمهور سيبكى أم سيضحك مع نيللى كريم فى رمضان القادم؟
- كل ما أستطيع التصريح به حاليا أن المسلسل سيكون مفاجأة، فمن خلاله سوف يبكى الجمهور ويفرح أيضا.

ما سر اختيار تصوير عدد من مشاهد المسلسل فى روسيا بالأخص؟
- الاختيار يكون بأمر من المنتج والمخرج وسعيدة بتصوير المشاهد فى روسيا، خاصة أن أحداث العمل تتطلب ذلك على الرغم من شدة البرد التى تعرضت لها أثناء التصوير وأنا لا أشغل بالى غير بالعمل الذى أقدمه حتى ينال إعجاب جمهورى الذى تعودت على تقديم له كل ما هو جديد.

تعاونت مع شركة العدل فى أكثر من عمل فنى مؤخرا ما سر الكيمياء التى تجمع بينكما؟
- «العدلية» قدمونى فى أكثر من عمل وحققت نجاحات كبيرة من خلالها، خاصة أنها تعتبر من أهم الشركات الموجودة حاليا وتحترم كل الفنانين الذين تتعاون معهم وشخصيا أرتاح فى العمل معهم فهم لا يبخلون على بأى شىء والشركة كانت سببا كبيرا فى نجاح الأعمال التى تشارك فيها، والدليل على ذلك نجاح مسلسل «لأعلى سعر» الذى قدمته العام الماضى ومن قبله مسلسل «سقوط حر» وغيره، وأتمنى أن يحقق مسلسلى الجديد نفس النجاح الذى حققته فى أعمالى الأخيرة.

تتعاونين لأول مرة مع المخرج أحمد مدحت.. كيف ترين ذلك؟
- أحمد مخرج شاطر وموهوب جدا ودقيق فى كل تفصيلة داخل العمل ولم أقلق من التعاون معه خاصة أنه قادر على إخراج العمل فى أفضل صورة ممكنة ونجح فى مسلسله الأخير «بين عالمين» الذى شارك فى بطولته الفنان طارق لطفى وهشام سليم ولقاء الخميسى وعدد آخر من الفنانين، والذى تم طرحه مؤخرا على قناة سى بى سى وحقق من خلاله نجاحا كبيرا.

ماذا عن تأثير الأدوار التى تؤدينها على حياتك الخاصة ومزاجك العام؟
- أستطيع الفصل جيدا وبمجرد خروجى من الشخصية التى أقدمها أعود لشخصيتى الحقيقة بعيدا عن التمثيل.

يشارك فى الماراثون الرمضانى المقبل عدد كبير من النجوم كيف ترين المنافسة هذا العام؟
- أتمنى التوفيق للجميع لأن ذلك يصب فى مصلحة الدراما، ولا أفكر فى المنافسة مطلقا وأهم شىء أركز فيه هو الدور والعمل الذى أقدمه وأن أقوم بواجبى على أكمل وجه وأحرص على تقديمه بضمير ببذل أقصى جهد ممكن كى ينال إعجاب الجمهور أما النجاح فبيد الله عزوجل.

ما رأيك فى سوق الدراما المصرية فى الفترة الأخيرة بشكل عام؟
- أصبحنا كل عام نشاهد عددا كبيرا من الأعمال الجيدة، سواء كانت اجتماعية أو كوميدية أو تاريخية وغيرها، فهى بصراحة أصبحت تنفذ على مستوى عالٍ، ويوجد تنوع فى مستوى كل شىء فى أداء الفنانين خاصة الشباب كما وجدنا عددا من المخرجين الشباب أيضا الذين نجحت أعمالهم فى أولى تجاربهم التليفزيونية وحققت نجاحا كبيرا بإشادة النقاد والجمهور.

يقال إن المسلسل يعتمد على النجم أو النجمة فقط.. ما تعليقك على ذلك؟
- بصراحة أى عمل درامى يعتمد على عدد نقاط من ضمنها السيناريو والمخرج ورؤية العمل ككل، بالإضافة طبعا إلى النجم أو النجمة التى تشارك ضمن أحداث العمل.

يصفك البعض بالكآبة فى أعمالك الفنية.. ما تعليقك على ذلك؟
- بالعكس أنا لست كئيبة فقد قدمت فيلمى الأخير مع الفنان محمد ممدوح وكان به رسالة واضحة ومضمون كوميدى وكل ما أقدمه يوجد به دراما واقعية، والخلاصة أن السيناريو الجيد يفرض سيطرته ويحكم العمل.

علمنا أنك تعاقدت على بطولة فيلم إيطالى مصرى.. ما حقيقة ذلك؟
- بالفعل تعاقدت على هذا العمل وأصوره عقب الانتهاء من تصوير مسلسلى الجديد وسوف يتم تصويره ما بين مصر وإيطاليا ويقوم بإخراجه مخرج مصرى فى أولى تجاربه الإخراجية.

مامصير فيلم «ليلة الحنة» مع المخرجة كاملة أبوذكرى؟
- الفكرة قائمة ولكن كل ما يشغل بالى حاليا تركيزى فى مسلسل «اختفاء» الذى يقدمنى بشكل مختلف لجمهورى هذا العام.

ماذا عن خوضك تجربة الإعلانات لأكثر من مرة فى الفترة الأخيرة؟
- الإعلانات لا تقلل من قيمة الفنان خاصة إذا أنتقى السلعة التى يعلن عنها حتى يكون صادقا، خاصة أن الجمهور يثق فى اختياراته وهذا الأمر منتشر بين نجوم العالم وقد يكون نوعا من تغيير الجلد للفنان، وأنا لن أغامر باسمى لأقدم إعلانا عن منتج سيئ، هذا إلى جانب أن شكل الإعلان يكون مهما جدا.

تابع موقع تحيا مصر علي