قال اللواء كمال عامر، رئيس لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب، إن ذكرى ثورة 23 يوليو، علامة مضيئة فى تاريخ

تحيا مصر

رئيس التحرير
عمرو الديب
الثلاثاء 28 سبتمبر 2021 - 00:42

أخبار البرلمان

رئيس دفاع البرلمان: ثورة 23 يوليو علامة مضيئة فى تاريخ مصر الحديث

03:15 م - الإثنين 23 يوليو 2018


قال اللواء كمال عامر، رئيس لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب، إن ذكرى ثورة 23 يوليو، علامة مضيئة فى تاريخ مصر الحديثة وبداية بناء الدولة القومية المصرية المتقدمة، وحققت نقلة كبيرة لمصر فى العصر الحديث، مشيرًا إلى أن التاريخ يعتبرها ثورة بيضاء لم يراق فيها نقطة دم واحدة.


وأضاف "عامر"، فى تصريحات للمحررين البرلمانيين، أنه بالرغم من أن ثورة يوليو قامت بواسطة بعض قادة القوات المسلحة إلا أنها عبرت عن أمال شعب مصر وطموحاته، لاسيما وأنها قامت انذاك لأسباب ودوافع سياسية ودستورية فى ظل وجود النظام الملكى واستمرار الاحتلال البريطانى على نحو 70 عاماً، وتدهور الأحوال الاقتصادية التى كانت تقوم على الانتاج الزراعى فقط، والاجتماعية نتيجة لانقسام المجتمع المصري لطبقتين منفصلتين تماماً، كذلك مأساة حرب فلسطين 48 وما يعرف بـ"الأسلحة الفاسدة".

وتابع "عامر"، أن ثورة 23 يوليو حققت 6 مبادئ وأنهت الاحتلال الانجليزى، وقامت بالقضاء على الاقطاع والرأسمالية والاحتكار، وتحقيق العدالة الاجتماعية، وبناء جيش قومى قوى ووضع نظام ديمقراطى سليم لمواجهة التشويه السياسى فى مصر، وفى السياسة الخارجية بلورت مفهوم الأمن القومى المصرى فى عدة دوائر، ممثلة فى الدائرة الداخلية بالمجتمع المصرى، والدائرة العربية التى تتفاعل فيها مصر مع أشقاءها العرب والدائرة الإفريقية التى كانت بتتفاعل مع أصدقاءها وأشقاءها الأفارقة فيما يسمى بالأمن المائي المصري، وأخيراً الدائرة الاسلامية، ومصر تربطها بالعالم الإسلامى التاريخ والعقيدة وكل شئ، ثم الدائرة الإقليمية والعالمية.

وأضاف "عامر"، أن ثورة يوليو تعيش حتى الأن فى قلوبنا، بسبب إنجازاتها المتعددة، وفي مقدمتها تأميم قناة السويس والغاء النظام الملكى وتوقيع اتفاقية الجلاء، وانجازات تعليمية "مجانية التعليم"، وإنشاء 10 جامعات جديدة، وإنجازات ثقافية بإنشاء قصور الثقافة والمسرح والسينما، وانجازات اقتصادية منها بناء السد العالى، فضلاً عن وجود انجازات عربية حيث أوجدت مفهوم القومية العربية، وحققت تجربة عربية فريدة بالوحدة بين مصر وسوريا.

وأشار "عامر" إلى إنجازات عالمية حققتها ثورة يوليو، حيث كانت مصر جزء فاعل من القوى المؤسسة لحركة عدم الانحياز مع الهند بقيادة نهرو ومع يوغسلافيا بقيادة تيتو مما جعل لها وزن ودور ملموس ومؤثر على المستوى العالمى، مشيراً إلى اسم الرئيس الراحل جمال عبدالناصر، كان اسماً عظيماً فى مصر والعالم.

تابع موقع تحيا مصر علي