أفاد موقع "بيزنس ديلي أفريكا" أن عشرات الكينيين عالقون في قطر بسبب افتقارهم إلى وثائق وبطاقات سفر بعد خلافات م

تحيا مصر

رئيس التحرير
عمرو الديب
الخميس 15 أبريل 2021 - 12:20

تحقيقات

عشرات الكينيين عالقين في قطر.. أرباب العمل يحتجزون وثائقهم وبطاقاتهم.. تأخير الرواتب أربعة أشهر سبب احتجاجاتهم.. والشارع أصبح بيتهم الأول بعد الطرد

01:49 م - الخميس 2 أغسطس 2018


أفاد موقع "بيزنس ديلي أفريكا" أن عشرات الكينيين عالقون في قطر بسبب افتقارهم إلى وثائق وبطاقات سفر بعد خلافات مع أرباب عملهم.

ونسب إلى مصادر أن الكينيين، وغالبيتهم وُظفوا من خلال وكالات سفر مقرها مومباسا، عالقون في الدوحة بعد احتجاجهم على ظروف عملهم. وقال أحدهم إن "الراتب كان مشكلتنا الكبرى. لم نكن نتلقى رواتبنا في مواعيدها، وأحياناً كنا نعمل أربعة أشهر من دون راتب، لذا قررنا مقاطعة واجباتنا للمرة الأولى عام 2017".
إنهاء العقود
وهو كان سافر إلى قطر عام 2016، وعمل في منزل ثم بائع شاي ثم في مسبح. ويدين له رب عمله بمتأخرات سنة واحدة.
وأضاف: "هذه السنة، نفذنا إضراباً جديداً. لجأت الشركة إلى انهاء عقودنا وطردتنا من منازلها. لجأنا إلى المحكمة التي أمرت الشركة بإيوائنا إلى حين الانتهاء من النظر في القضية".
الهلال الأحمر القطري
وأكد أن القصة هي نفسها مع جميع الكينيين العالقين في قطر، وبعضهم يعيش هناك منذ 2013. وقال إنه من الصعب متابعة القضية "لأن كل الملفات بالعربية التي لا نفهمها". وأضاف: "نعيش في الشوارع ونقتات من بقايا الطعام في مستوعبات النفايات. لحسن الحظ أن الهلال الأحمر القطري استمع إلى شكوانا هذه السنة وبدأ يوفر لنا طعاماً مجانياً".
ويوم الأربعاء، ناشد الأمين العام لمجلس أئمة كينيا الشيخ محمد خليفة ومنظمات حقوقية وعائلات العالقين في قطر وزيرة الخارجية مونيكا جمعة إنقاذهم. وحض الشيخ خليفة وزير العمل أوكور ياتاني على سحب تراخيص الشركات التي تخدع الكينيين في الخارج.

تابع موقع تحيا مصر علي