منوعات 13:47 22.08.2018(محدثة 13:51 22.08.2018) انسخ الرابط 0 0 0 دافعت "ملكة موسيقى البوب" الأمريكية، مادونا،

تحيا مصر

رئيس التحرير
عمرو الديب
الجمعة 24 سبتمبر 2021 - 01:01

فن وثقافة

مادونا تدافع عن نفسها بسبب أريثا فرانكلين

02:29 م - الأربعاء 22 أغسطس 2018


منوعات
13:47 22.08.2018(محدثة 13:51 22.08.2018) انسخ الرابط 0 0 0
دافعت "ملكة موسيقى البوب" الأمريكية، مادونا، اليوم الأربعاء، عن نفسها، بعد تلقيها انتقادات واسعة، بسبب أحدث ظهور لها في حفل توزيع جوائز "إم تي في" للأغاني المصورة.

وتعرضت مادونا (60 عاما)، إلى هجوم عنيف على مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب الكلمة التي ألقتها في الحفل عن المطربة الأمريكية الراحلة، أريثا فرانكلين، والتي اعتبرها العديد أنها خصصتها لنفسها ومشوارها الغنائي، وليس لفرانكلين.

وأكدت مادونا عبر حسابها الرسمي على "إنستغرام"، أن القائمون على الحفل، طلبوا منها وبشكل مفاجئ، أثناء تقديمها لإحدى الجوائز، بأن تشارك مع الجمهور حكايات مرت بها في حياتها المهنية مرتبطة بأريثا فرانكلين، ولكنها لم تتمكن من فعل هذا خلال دقيقتين فقط، هو الوقت المسموح لها بالوقوف على خشبة المسرح.
وردت مادونا باندهاش على مهاجميها، عبر حسابها الرسمي على "إنستغرام": "لقد طلب مني في الحفل تقديم جائزة "فيديو العام"، ثم طلبوا مني أن أشارك بأي حكايات مررت بها في حياتي المهنية مرتبطة بأريثا فرانكلين".

وأردفت: "شاركت مع الجمهور جزءا من رحلتي الفنية، وشكرت أريثا فرانكلين على إلهامها لي على طول الطريق، ولم أكن أنوي أن أشيد بها، لأنه من المستحيل أن أفعل ذلك خلال دقيقتين فقط، وسط كل ذلك الضجيج الذي يحيطني، ولم يمكنني أن أوفيها حقها في هذا السياق أو تحت هذه الظروف".

واختتمت مادونا بيانها: "ولسوء الحظ، معظم الناس يسارعون بإصدار الأحكام.. أنا أحب أريثا، وكل الاحترام لها".

وفي كلمتها لحفل جوائز "إن تي في" للأغاني المصورة، والتي استمرت 10 دقائق، تحدثت مادونا عن الأيام الأولى في مسيرتها كمغنية وراقصة طموحة، بما في ذلك اختبار أداء قدمت فيه أغنية فرانكلين "يو ميك مي فيل لايك إيه ناتشورال وومان/ جعلتني أشعر أني امرأة طبيعية).

وفتح ذلك لها الباب للغناء في باريس، إلا أن مادونا تخلت عن كل ذلك للعودة للولايات المتحدة، وتعلم العزف على الغيتار، قبل أن تصبح واحدة من أكبر نجمات البوب في العالم.

وقالت مادونا في كلمتها: "كل ذلك لم يكن ممكنا دون سيدة السول.. لقد قادتني لما أصبحت عليه اليوم، وأعلم أنها أثرت في كثيرين ممن في هذه القاعة الليلة، أود أن أشكر أريثا لأنها مكنتنا كلنا، احتراماتي.. تحيا الملكة".

​وتوفيت المغنية أريثا فرانكلين، ابنة رجل الدين التي منحها صوتها القوي لقب "ملكة موسيقى السول"، أمس الخميس 16 أغسطس/ آب، عن عمر بلغ 76 عاما.

تابع موقع تحيا مصر علي