أوضح النائب مصطفى الجندى المستشار السياسى لرئيس البرلمان الافريقى اهمية مشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسى فى مؤ

تحيا مصر

رئيس التحرير
عمرو الديب
الإثنين 24 يناير 2022 - 15:06

أخبار البرلمان

النائب مصطفى الجندى: مشاركة السيسى فى منتدى الحزام والطريق سيكون لها آثار إيجابية

11:49 ص - الخميس 25 أبريل 2019



أوضح النائب مصطفى الجندى المستشار السياسى لرئيس البرلمان الافريقى اهمية مشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسى فى مؤتمر قمة " منتدى الحزام والطريق الثانى للتعاون الدولى " فى العاصمة الصينية بكين اليوم، موضحا انه يضاعف من أهمية الزيارة الحالية للرئيس السيسى إلى الصين عوامل عديدة فى مقدمتها أنها ذات شقين، فهى زيارة ثنائية إلى جمهورية الصين الشعبية، وهى أيضًا، مشاركة فى المنتدى الثانى لمبادرة الحزام والطريق.

وقال" الجندى " فى بيان له اصدره اليوم أن زيارة الرئيس السيسى إلى الصين فى هذا التوقيت تختلف عن جميع اللقاءات السابقة، فالرئيس يزور العاصمة الصينية فى توقيت مهم للغاية خاصة بعد اعلان نتيجة الاستفتاء على التعديلات الدستورية، وبين يديه إنجازات كبيرة حققتها مصر، ووضع جديد أصبحت فيه الآن يختلف عن ظروف الزيارات السابقة، سواء على الصعيد الداخلى بتحقيق الاستقرار وهزيمة الإرهاب، وترسيخ أركان الدولة المصرية واستعادة مكانة وقدرة مؤسسات الدولة المختلفة، أو على الصعيد الخارجى بعد أن استعادت مصر بفضل سياسة خارجية متوازنة وشجاعة، مكانتها فى منطقتها وقارتها الافريقية والعالم.

واضافة "الجندى" أن ما حققته مصر على الصعيد الاقتصادى، وما حققه برنامجها للإصلاح الاقتصادى من نتائج أشاد بها العالم كله بمؤسساته الرسمية كالبنك الدولى وصندوق النقد، ومؤسساته النوعية المتخصصة وآخرها تقرير مؤسسة "موديز" منذ أيام الذى رفع تصنيف مصر الائتمانى، وأشاد بنجاح برنامج الإصلاح، وكلها مؤشرات تشجع على الاستثمار فى مصر، والتجارة معها، والثقة فى قدراتها، والسياحة إليها.

وأكد النائب مصطفى الجندى أنه على الصعيد الإفريقى الذى تستضيف الصين قمته، فإن مصر ترأس الاتحاد الإفريقى من بداية العام الحالى 2019، وهذا يعنى أن مصر طرف رئيسى وفاعل ومؤثر معنى بمتابعة كل ما يصدر عن هذا المنتدى بالتعاون مع أشقائها من الدول الإفريقية.

وأشاد النائب مصطفى الجندى بارتفاع حجم التبادل التجارى بين مصر والصين إلى 87ر13 مليار دولار عام 2018، بزيادة بلغت 29.3% عن نفس الفترة من 2017 لكي تحتفظ بكين بمكانتها كأكبر شريك تجاري لمصر، وأكبر بلد مصدر إلى القاهرة، ووصل حجم الواردات الصينية إلى مصر بنحو ٨.٧ مليار دولار عام 2018 بزيادة بلغت 28%، كما بلغ معها حجم الصادرات المصرية الصين 8ر1 مليار دولار لأول مرة فى تاريخ التبادل التجارى بين البلدين.

تابع موقع تحيا مصر علي