خدمات تحيا مصر

"بنت مصر".. ماريان عازر حكاية نجاح نائبة وصلت للعالمية

ماريان عازر
ماريان عازر
أصاب الرئيس عبد الفتاح السيسي ،حين اختارها ضمن المعينين في مجلس النواب عام 2015، فهي المهندسة الحاصلة على الدكتوراة والماجستير في هندسة الاتصالات و الالكترونيات ومتخصصة في أمن وخصوصية المعلومات، كما تتمتع بخبرة تفوق 19  عاما في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

إنها الدكتورة المهندسة ماريان عازر، والتي شغلت قبل تعيينها في مجلس النواب، منصب معاون وزير الاتصالات للمبادرات الاستراتيجية بوزارة الاتصالات و تكنولوجيا المعلومات. لم تتوقف نجاحاتها بعد تعيينها في البرلمان، بل واصلت رحلتها ليس في مصر وحدها، بل امتد عطائها ونجاحها في العديد من دول العالم.

هي عضو في البرلمان الدولي للتسامح والسلام (IPTP) ، رئيس لجنة المرأة والشباب بالانتخاب في البرلمان الدولي للتسامح والسلام. 

هي ايضا عضو في اتحاد الجمعية البرلمانية من أجل المتوسط (PA-UFM).و رئيس مجلس إدارة جمعية تدقيق ومراقبة نظم المعلومات العالمية(ISACA) في مصر.، تلك المؤسسة التي تضم 140 الف عضو في 180 دولة.

 ومن بين نجاحات النائبة ماريان عازر أنها قامت بتأليف والمشاركة في أكثر من 70 بحث في مجلات ومؤتمرات علمية دولية، كل ذلك جعلها مؤهلة للحصول على العديد من الجوائز الشهادات، ومنح من مؤسسات دولية عديدة، على سبيل المثال وزارة الخارجية الأمريكية، وأكاديمية البحث العلمى، وشركة جوجل، وجامعة ميشيجان ديربورن، والقنصلية البريطانية.

دورها وإنجازاتها دفع بعض المؤسسات لتكريمها فقد كرمت في أبريل 2019 بصفتها امراة العقد في الأوساط الأكاديمية في المنتدى الاقتصادي للمرأة في الهند بحضور قيادات و شخصيات بارزة من 120 دولة. تم منحها جائزة "بصمة قائدة" في عام 2019 من قبل مجلس التنمية العربي للمرأة والأعمال في بيروت.

 تم تكريمها في عام 2019 من قبل المؤتمر الأفريقي الثاني عشر لسيدات الأعمال.اختارتها وزارة الثقافة في عام 2018 من بين أفضل 10 شخصيات عامة على المستوى الوطني. تم تصنيفها بين أفضل 50 سيدة مؤثرة في مصر لعام 2017.

 كرمها رئيس مجلس النواب لاختيارها ضمن افضل 100 شخصية علي مستوي العالم في مجال هندسة الاتصالات و تكنولوجيا المعلومات  بمؤتمر جاب ساميت بالولايات المتحدة الامريكية. تم تصنيفها بين أفضل 10 متحدثين رسميين في مصر في عام 2010 ، وتمت دعوتها كمتحدث رئيسي في العديد من الأحداث الدولية.

 على سبيل المثال لا الحصر: الاتحاد الدولي للاتصالات (ITU) ، جمعية تدقيق ومراقبة نظم المعلومات (ISACA) ، البنك الدولي ، منظمة الروتاري الدولية. هي اول مصرية يتم اختيارها للتحدث في المؤتمر الدولي للروتاري بالمانيا بحضور 30 الف شخص من مختلف انحاء العالم، منذ نشاة المؤتمر عام 1910.

وهي حاصلة على العديد من الشهادات من الولايات المتحدة الأمريكية في مجال التنمية البشرية. و عضو في منظمات الدولية والوطنية في مجالات متنوعة مثل الاتصالات والسياسة والمرأة والعلوم والتكنولوجيا والثقافة والاستثمار و الحوكمة. 

وبجانب التقديرات الدولية  فقد كرمتها السفارة المصرية بواشنطن في يوم المرأة المصرية للتميز في العمل العام والاكاديميا،  و كرمها المجلس القومي للمراة، كما تم تكريمها من جامعة النيل في حضور السيد عمرو موسى وزير الخارجية الاسبق، لدورها الريادى المتميز في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات و كذلك المعهد القومي للاتصالات واحتفى البرلمان المصري، برئاسة الدكتور علي عبد العال، في أكثر من جلسة بالنائبة ماريان عازر، تقديرا لدورها وريادتها وقدرتها على رفع اسم مصر عاليا في العديد من المحافل الدولية.

وقبل فض دور الانعقاد الرابع لمجلس النواب، وتحديدا في 10 يونيو من العام الحالي، هنأ الدكتور علي عبدالعال رئيس مجلس النواب، النائبة ماريان عازر، لاختيارها كأول متحدث مصري في مؤتمر الروتارى الدولي منذ عام 1910.

وقال: النائبة وُجهت لها الدعوة من رئيس الروتاري الدولي باري راسين، وكانت نموذجًا للمرأة المصرية التي نتمنى أن تكون عليه سيدات مصر في مجموعها. من جهتها قالت النائبة ماريان عازر عضو مجلس النواب، خلال الجلسة العامة اليوم، إن المؤتمر الدولي الروتاري الذي أُقيم بمدينة هامبورج بألمانيا، حضره 30 ألف شخص من أعضاء الروتاري. وتابعت: كنت أول مصرية تتحدث في هذا الحدث الدولي المهم منذ بدء المؤتمر عام 1910 أي قبل قرن و9 سنوات. وأشارت إلى أن محور حديثها تركّز على تسليط الضوء على مصر بأسلوب غير مباشر، عن طريق عرض فيديو لمقبرة نفرتاري؛ في إثبات للجميع أن مصر تكرم المرأة منذ القدم. 

كما اختار المنتدى الاقتصادى الدولى السنوى للمرأة 2019 الدكتورة ماريان أمير عازر عضو مجلس النواب ورئيس لجنة الشباب والمرأة بالبرلمان الدولى للتسامح والسلام، كـ"امرأة العقد" فى الأكاديميا بالهند، نظرا لمشوارها الأكاديمى العلمى الحافل. وجاء ذلك فى فعاليات الدورة العالمية الخامسة والعشرين للمنتدى الاقتصادى الدولى السنوى للمرأة 2019، وذلك خلال الفترة من 11 إلى 16 أبريل 2019 بنيو دلهى بالهند.

 وفي فبراير من العام الحالي 2019، اختار المجلس الاستشاري الدولي لخدمات المجتمع لشركة فيسبوك العالمية، النائبة الدكتورة ماريان أمير عازر، لتكون عضوة بالمجلس. ويتكون المجلس من شخصيات مرموقة على مستوي العالم من مختلف الدول مثل الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا وانجلترا وسنغافورة والمكسيك وجنوب أفريقيا منها أحد الحاصلين على جائزة نوبل ومؤسسي ورؤساء شركات عالمية.

وتكون هذا المجلس من أجل برنامج فيسبوك Facebook Community Leadership Program FCLP، المعني بتمكين قادة المجتمع باستخدام التكنولوجيا لخدمة مجتمعاتهم المحلية بطرق جديدة مبتكرة، وتوفر هذه المبادرة العالمية لأكثر من 100 مشارك من جميع أنحاء العالم الدعم والأدوات والتمويل لتؤهلهم لقيادة مجتمعاتهم بشكل أفضل. و قد قام الدكتور علي عبد العال بتهنئة الدكتورة ماريان عازر علي هذا المنصب الدولي. كما اختارتها مؤسسة ايساكا العالمية عضوا في لجنة تحكيم سداسية علي مستوي العالم لبحث و تقييم المتقدمين للمناصب القيادية بهذه المؤسسة و اختيار الاكفأ من الناحية التقنية في مجال امن و حوكمة المعلومات.

الجدير بالذكر ان الدكتورة ماريان عازر هي عضو مجلس إدارة المرصد الدولي للنساء الناطقات بالفرنسية ، وعضو مجلس إدارة المنظمة العربية للنساء في مجال الحوسبة (AWIC) ، وهي لمؤسسة أنيتا بورج العالمية. وهي أيضًا عضو في اللجنة الوطنية للحوكمة الإفريقية وعضو مجلس الثقافة بجامعة القاهرة.
وهي عضو في اللجنة الثقافية للاتحاد البرلماني لدول أوروبا المتوسطية وعضو لجان  الاتصالات و العلاقات الخارجية و القيم في البرلمان المصري.
الدكتورة ماريان عازر عضو في العديد من المنظمات العلمية والمدنية الأخرى ، على سبيل المثال لا الحصر ،. لجنتي البحث العلمي  والشؤون الخارجية بالمجلس القومي للمرأة والمجلس المصري للشؤون الخارجية وعضو مجلس إدارة المنظمة العربية للعلماء الشباب. تشمل مجالات خبرتها الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ، وأمن الشبكات والمعلومات ، وخصوصية الحوسبة السحابية والأمن ، والتعليم الإلكتروني ، والتعليم الهندسي. حصلت الدكتور عازر على العديد من الشهادات في كل من الولايات المتحدة ومصرفي بناء القدرات مثل: القيادة الهندسية والفنية ، تخصصات لبناء مؤسسات تعليمية عالية الأداء ، الإدارة الإستراتيجية ، آداب العمل ، مهارات القيادة ، فن التفويض الفعال ، العمل في فريق ، حل النزاعات ، الذكاء العاطفي في مكان العمل ، العلامات التجارية الشخصية ، تقنيات الحرية العاطفية والنجاح في مكان العمل ، استراتيجيات التواصل ، وسائل التواصل الاجتماعي ، التدريب والتوجيه ، مهارات العمل والتوازن في الحياة وإدارة الإجهاد.

 طوال مشوارها قبل التعيين في المجلس شغلت عدة مناصب منها مدير مركز المعلومات بالمعهد القومي للاتصالات و استاذ مساعد في كلية الاتصالات جامعة النيل. و قبل ذلك كانت في قسم هندسة الإلكترونيات والاتصالات بجامعة القاهرة، وبالجامعة الأمريكية في القاهرة في أقسام الإلكترونيات وعلوم الكمبيوتر.  كما عملت في الجامعة الفرنسية بالقاهرة، في كلية الهندسة، إضافة إلى الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري. لم تتوقف نجاحاتها علي الجانب العلمي و العملي و السياسي فقط، فهي حائزة ليضا علي بطولات في السباحة و كرة السلة و تكريمات في الغناء.