افتتحت الدكتوره منال متولي أمين عام مساعد الاتحادالعربي لحماية الحياة البرية والبحرية و عضو مجلس إدارة ال

تحيا مصر

رئيس التحرير
عمرو الديب
الثلاثاء 28 سبتمبر 2021 - 06:31

أخبار مصر

ندوة عن تأثير التغيرات المناخية على المنطقة العربية – المشاكل والحلول

02:45 م - الإثنين 30 سبتمبر 2019


افتتحت الدكتوره منال متولي أمين عام مساعد الاتحادالعربي لحماية الحياة البرية والبحرية و  عضو مجلس إدارة الحد من المخاطر البيئة بجامعة القاهرة وخبيرة في البترول والطاقة والبيئة ومقررة الندوة، في ندوة التي تهدف إلي توعيه المواطن العربي عن تأثير التغيرات المناخية علي الدول العربيه المشاكل والحلول بدعم للرئيس عبدالفتاح السيسي وذلك بعمل لوحه زيتيه بيدها للرئيس  و أعربت عن دعمها الكامل لرئيس  مصر و و جيش مصر خير أجناد الارض و شعب مصر العظيم قبل البدء في إلقاء المحاضرة التي دعت إليها الدكتوره منال متولي في الاتحاد العربي لحمايه  الحياه البريه و البحريه برءاسه الدكتور بهاء بدر الذي ابي دعوتها و سخر لها كل السبل ماديآ و معنويآ حتي تلقي محاضره عن التغيرات المناخية و مستقبل التنميه المستدامه التحديات والحلول

 

:

 

وقد عقدت الندوة  تحت رعاية  السفير محمد الربيع أمين عام مجلس الوحدة الاقتصادية العربية وبرئاسة الدكتور بهاء حلمي بدر رئيس مجلس إدارة الاتحاد العربي لحماية الحياة البرية والبحرية، بحضور الدكتور حسن الشاعر" أمين عام الاتحاد، وأعضاء مجلس الادارة والسادة الامناء المساعدون ورؤساء اللجان بالاتحاد.

 

وقد شرفت الندوة بحضور اللواء محمود خليفة مستشار الأمين العام لجامعة الدول العربية للشؤون العسكرية, اللواء دكتور محمد فوزى مدير دار الحرس الجمهورى وعضو مجلس ادارة الاتحاد، العميد محمد سمير المتحدث العسكرى السابق، والسيد محمد غريب رئيس مجلس ادارة الاتحاد العربي للمرشدين السياحيين، ولفيف من الشخصيات العامة واساتذة الجامعات                           

 

هذا وقد استهل السفير محمد الربيع كلمته بالتعبير عن سعادته لرعاية هذه الندوة وأكد على أهميتها الشديده في الفترة الحالية، خاصة وأن العالم قد شهد ما تم في مؤتمر القمة المعني بالمناخ والذى عقد في 24 سبتمبر الجاري على هامش اجتماعات الدورة العادية ال 74 للجمعية العامة للأمم المتحدة عن التغير المناخي وتاثيراته السلبية على العالم بأسره، محذرا من التأثير السلبي والاضرار المحتملة على المنطقة العربية وقارة افريقيا بصفة خاصة بيئيا واقتصاديا واجتماعيا.

 

وقد وجه سيادته الشكر  للدكتور بهاء بدر رئيس مجلس ادارة الاتحاد العربي لحماية  الحياة البرية والبحرية ، ووجه أيضا الشكر للدكتورة  منال متولي (مقررة الندوة) على الجهد المبذول، واقترح عقد المزيد من الندوات المهتمة بموضوع التغيرات المناخية لاهميتها للمنطقة العربية.

 

                                                                                        

 

وأوضح الدكتور "حسن الشاعر" امين عام الاتحاد فى كلمته نيابة عن الدكتور "بهاء حلمى بدر" رئيس مجلس إدارة الاتحاد، أنه طبقا لتقارير الامم المتحدة، اصبحت ظاهره  التغير المناخى تهدد بالفعل ليس مستقبل الغذاء وحده  بل و الحياة فى العالم. وتسائل الشاعر هل يعتبر التغير المناخى ظاهرة  بسبب عبث الانسان بالبيئه ام هى نتيجه لحروب خفيه ومدبرة يراد بها اضعاف بعض دول العالم لمصلحة دول اخرى  وان كان الخطر سيصبح عالميا بدون التفرقة بين دوله واخرى؟ وناشد بإنشاء مراكز علمية متخصصة فى مجال مواجهة التغيرات المناخية.

 

 

أكد اللواء محمود خليفة مستشار الأمين العام لجامعة الدول العربية للشؤون العسكرية في كلمته على الاستغلال الأمثل للثروات الطبيعية وحذر من تأثير الانبعاثات الغازية وظاهرة الاحتباس الحرارى االشامل على كل الكائنات الحية، والتربة، والبحار.

 

وأشار "خليفة" إلى المناخ العام المصرى والعربى للأحداث الأمنية والاقتصادية والسياسية  التى تلقى بظلالها على كل امور الحياه فى الشارع العربى وتؤثر تأثيرا شاملا على معدلات التنمية، ولكن لابد من حتمية الارتقاء بالثقافة العامة العربية حتى نتمكن من مواجهة المخاطر والتحديات التى نراها بأعيننا على أرض الواقع حيث أن مخاطر ظاهرة تغيير المناخ تؤثر تأثيرا كبيرا على الدول الصغيرة ولابد من تضافر كافة الجهود لمواجهتها وحتمية الأخذ بالرؤى والتوجهات العلمية التى يجب التمسك بها لمواجهة المخاطر.

 

 

ومن جانبه أشار العميد "محمد سمير" المتحدث العسكرى السابق إلى الأهمية الشديدة لتعظيم الإستفادة من مصادر الطاقة المتجددة لأنها منحة إلهية لا تنفذ أبداً، وأشاد فى هذا الصدد بمشروع بنبان بأسوان لتوليد الطاقة الكهربائية من الطاقة الشمسية، وكذلك مشروع جبل الزيت بالعين السخنة لتوليد الطاقة الكهربائية من طاقة الرياح، وشدد على الأهمية القصوى للإهتمام بالبحث العلمى ورعاية شباب المخترعين وأن يكون ذلك على راس أولويات الدول العربية للتغلب على جميع الصعوبات والتحديات البيئية.

 

واستهلت الدكتوره منال متولي أمين عام مساعد الاتحاد،حديثها بتوجيه الشكر والامتنان إلى معالي الدكتور بهاء بدر رئيس مجلس إدارة الاتحاد العربي لحمايه الحياه البريه و البحريه لما قام به من دعم الندوه ماديآ و معنويا و كذلك توجيه الشكر الى السيد أمين عام الاتحاد، والاستاذ  الدكتور جمال مدني أستاذ الحياة البرية بجامعة قناة السويس، وأمين مساعد الاتحاد الذي لم يألوا جهدا في الدعم المنقطع النظير علميا وأدبيا لانجاح الندوة، والى السيد أد. ابراهيم فارس أمين مساعد الاتحاد لادارته الحكيمة جانبا من اعمال الندوة، وإلى من أسمته سيادتها بالجندي المجهول الذي ذلل كافه الصعوبات الاستاذ أنور ترك عضو مجلس اداره الاتحاد، كما توجهت بالشكر إلى الأستاذ عطيه بدوي أمين مساعد الاتحاد للشؤون الادارية والمالية والمكتب الفني بالاتحاد، كما وجهت الشكر للمحاضرين العلماء الأجلاء و للحضور الكريم.

 

وعرضت منال ورقة عمل تحت عنوان (التغرات المناخية ومستقبل التنمية المستدامة – التحديات والحلول)، حيث أكدت أن ظاهرة تغير المناخ هو الشغل الشاغل لقضايا بلادنا العربية، ونوهت أننا نعيش في عالم مترابط ما يؤثر علي دولة من دول العالم مناخياً يؤثر بالضرورة علي دولنا العربية بشكل مباشر وغير مباشر, فظاهرة تغير المناخ هو الشغل الشاغل لقضايا بلادنا في الوقت الحاضر حيث أن آثاره ملحوظة بشكل مطلق من الجزر الصغيرة إلى القارات الكبيرة ومن أفقر الدول إلى أغناها.

 

وتساءلت هل قضية ظاهرة الاحتباس الحراري حقيقة علمية ام مبالغة؟ وقامت بتسليط الضوء على أسبابها وتأثيرها علي المواطن البسيط وكيفية الحد من اخطارها، وأكدت على أهمية دراسة موضوع الحزام الحرارى

تابع موقع تحيا مصر علي