أشاد النائب حسن عمر، بأفتتاح أول مدرسة لصناعة الحلي والمجوهرات بمصر، موضحا انها الأولى من نوعها فى الشرق الاو

تحيا مصر

رئيس التحرير
عمرو الديب
الإثنين 14 يونيو 2021 - 05:28

أخبار البرلمان

النائب حسن عمر: مدرسة المجوهرات خطوة مهمة للحفاظ على الحرف اليدوية المصرية

04:19 م - الإثنين 25 نوفمبر 2019


أشاد النائب حسن عمر، بأفتتاح أول مدرسة لصناعة الحلي والمجوهرات بمصر، موضحا انها الأولى من نوعها فى الشرق الاوسط، مما يعد تطورا ملموسا للتعليم المصري وتوجهه نحو الاهتمام بالمدارس الصناعية والتكنولوجية، وافتتاح أول مدرسة لصناعة الحلي والمجوهرات خطوة مهمة للحفاظ على الحرفة القديمة والحفاظ على هوية الشخصية المصرية من خلال تنمية مهارات العاملين بها.

وأضاف البرلمانى فى تصريح لـ " تحيا مصر"، ان المدرسة يقوم بالتدريس بها بعض المردسين الاجانب، وانها خطوة فى طريق فتح اسواق عمل جديدة وتطوير الصناعات اليديوة المصرية من خلال الاستعانة بالتكنولجيا الحديثة.

هذا وقد تفقد وفد برلمانى صباح اليوم، الاثنين، مدرسة صناعة الحلى والمجموهرات، بعد دعوة تلقوها من رئيس مجلس الادارة دكتور خالد حسن، لزيارة المدرسة والوقوف على برامجها التعليمية، حيث تعد المدرسة الاولى فى مصر فى مجال صناعة المجوهرات والتى تتبع مدارس التكنولوجيا التطبيقية، التي تعمل على ربط المنظومة التعليمية مع الصناعة لتأهيل الطلاب وفقا لمتطلبات سوق العمل.

وضم الوفد البرلمانى النائب حسن عمر حسنين، النائبة منى جاب الله، النائب شريف الوردانى، النائبة دينا عبد العزيز، النائب عاطف مخاليف، والنائب محمد مدينة.

تابع موقع تحيا مصر علي