قالت النائبة منى جاب الله امين سر لجنة الادارة المحلية،، ان مدرسة صناعة الحلى والمجوهرات، تعتبر خطوة ضرورية لت

تحيا مصر

رئيس التحرير
عمرو الديب
الثلاثاء 22 يونيو 2021 - 18:34

أخبار البرلمان

بعد زيارتها لمدرسة المجوهرات.. منى جاب الله: خطوة لتصدر المشغولات الذهبية المصرية للأسواق العالمية

04:31 م - الإثنين 25 نوفمبر 2019


قالت النائبة منى جاب الله امين سر لجنة الادارة المحلية،، ان مدرسة صناعة الحلى والمجوهرات، تعتبر خطوة ضرورية لتخريج أجيال من العمال والحرفيين المهرة بما ينعكس بالإيجاب على اقتصاد الدولة بعد تحولها إلى دولة مصنعة ومصدرة وليست مستوردة، لكى تصبح مصر رائدة فى مجال الحلى وتستعيد مصر أمجادها فى صناعة المجوهرات.

وأوضحت البرلمانية، فى تصريح لـ " تحيا مصر"، أن وجود مدرسة متخصصة في هذه الصناعة إضافة جديدة للتعليم التكنولوجي في مصر، ويجب الاستعانة فيها بالعمال المهرة وتجار الصاغة الكبار في الصاغة فيما يخص الجانب العملي التطبيقي دون الاكتفاء بالجانب النظري لتأهيل الخريجين منها لسوق العمل.

وأكدت " جاب الله "، انها سوف تعقد مجموعة جلسات مع اكبر صناع الدهب والمجوهرات للوقوف على المعوقات التى تواجهم لتصدير المشغولات الذهبية المصرية. حتى ينافس الذهب المصرى الاسواق العربية والافريقية والاسيوية.

هذا وقد تفقد وفد برلمانى صباح اليوم، الاثنين، مدرسة صناعة الحلى والمجموهرات، بعد دعوة تلقوها من رئيس مجلس الادارة دكتور خالد حسن، لزيارة المدرسة والوقوف على برامجها التعليمية، حيث تعد المدرسة الاولى فى مصر فى مجال صناعة المجوهرات والتى تتبع مدارس التكنولوجيا التطبيقية، التي تعمل على ربط المنظومة التعليمية مع الصناعة لتأهيل الطلاب وفقا لمتطلبات سوق العمل.

وضم الوفد البرلمانى النائب حسن عمر حسنين، النائبة منى جاب الله، النائب شريف الوردانى، النائبة دينا عبد العزيز، النائب عاطف مخاليف، والنائب محمد مدينة.

تابع موقع تحيا مصر علي