خدمات تحيا مصر

نواب يترقبون الظهور الأول للوزراء الجدد غدا وسط تفاؤل حذر..الخولي: سيخطفون الأنظار ويستحوذون على أكبر قدر من الاهتمام..البطيخي: نعرفهم وتعاملنا معهم في اجتماعات ولقاءات سابقة

ارشيفية
ارشيفية
أكد نواب البرلمان على أنهم سيكونوا في حاله انتظار وترقب لأداء الوزراء الجدد خلال أول ظهور لهم تحت القبه عقب التغييرات الوزارية الجديدة، مشيرين إلى ضرورة الاستفاده من سنوات خبرتهم الاربعه بهدف الوصول الى اكبر قدر من الاستفادات خلال تعاملهم مع المسؤولين الجدد.

من جانبه أكد أمين لجنه العلاقات الخارجية طارق الخولي أن هناك اهتمام كبير من الشارع بالطريقه التي سيتعامل بها البرلمان مع الوزراء اللذين تم تغييرهم في وزارات التجاره والصناعه والتضامن والعدل خاصة أن الوزارة الأخيرة وثيقه الصلة بملف الشهر العقاري الذي ورد إلى البرلمان مئات الشكاوى بشأنه من المواطنين لذلك سنحرص علي ممارسة دور رقابي قوي سواء مع الوزراء الجدد أو القدامى.

وأكد الخولي أن الوزراء الجدد سيخطفون الأنظار بالطبع، وسوف يستحوذون على أكبر قدر من الاهتمام بمجرد دخولهم إلى القاعه الرئيسيه للبرلمان أو إلى أروقة اللجان النوعية في المجلس، وأن النواب من جانبهم عليهم أن يلحوا في طلب رؤى إصلاحية وحلول عاجلة من هؤلاء الوزراء الجدد واستغلال حاله الحماس التي سوف يكونون عليها لتعظيم الاستفادات من أجل الصالح العام.

فيما أعرب وكيل لجنه الصناعه سمير البطيخي عن تخوفه من األا يكون الوزراء الجدد تمكنوا بعد من دراسه ملفاتهم جيدا و التعرف عن قرب على مشكلات وزاراتهم، مؤكدا أن أغلب هؤلاء قد سبق لهم التعامل مع المجلس وحضور اجتماعاته ولجانه.

وأكد البطيخي على أن النواب باتوا يمتلكون الخبرة الكافية للتعامل مع أي مسؤول، حتى لو صاحبه زخم تولى مقعد وزاري جديد، متوقعا ألا يكون هناك صعوبات في التعامل مع أي من أعضاء حكومة مدبولي الحاليين، وأن مطالب الشارع والمتطلبات الاقتصادية والاجتماعية والخدمية يجب أن تكون هي البوصلة الوحيدة التي توجه وتحرك الوزراء الجدد والنواب أيضا.

ويستعد عدد من وزراء حكومة الدكتور مصطفى مدبولى لعرض استراتيجية وزاراتهم فى 2020 أمام اللجان البرلمانية، خلال اجتماعاتها، بداية من الغد، حيث تعرض نيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة، أمام لجنة الصناعة، برئاسة النائب فرج عامر، استراتيجية تنشيط القطاع وزيادة معدلات نموه والمساهمة الفعالة فى الناتج القومى وتحريك عجلة الاقتصاد، فى ظل الأعباء الشديدة الملقاة على عاتق الصناعة المصرية.

كما تستعرض الوزيرة أمام لجنة الشئون الأفريقية، برئاسة النائب طارق رضوان، خطة دعم توجه مصر إلى أفريقيا. وتشارك فى مناقشة مشروع قانون المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر بلجنة المشروعات. ويعرض الدكتور محمد معيط، وزير المالية، أمام لجنة الصناعة، الأزمات التى تواجهها صناعة الورق فى مصر، اعتباراً من كونها إحدى الصناعات المحلية، وخطة الدولة لإنتاج الورق اللازم لطباعة الكتاب المدرسى، وما تتعرّض له الصناعة من أزمات فى ما يخص ارتفاع أسعار الطاقة والضرائب والجمارك وغزو الأوراق المستوردة غير المطابقة للمواصفات للسوق المحلية.

وتعرض الدكتورة نيفين القباج، وزيرة التضامن، أمام لجنة التضامن الاجتماعى، برامج الحماية الاجتماعية بجميع أشكالها، وإمكانية التحول إلى وزارة (خدمية - إنتاجية - استثمارية)، لدعم جميع الفئات المستهدفة، فيما تستعرض الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، دور الوزارة فى تطبيق معايير حقوق الإنسان، فى ضوء توصية مجلس الوزراء الصادرة فى 2017 بإنشاء وحدة لحقوق الإنسان بكل وزارة ومحافظة.