خدمات تحيا مصر

«الأزهر» يحسم الجدل ويؤكد عدم جواز الصدقة بتصوير المحتاجين والمرضى والأطفال

تحيا مصر
انتشرت خلال سنوات ماضية وحتى اليوم الدعاية للمؤسسات العلاجية والخيرية من خلال تصوير المحتاجين والمرضى غير القادرين، والأطفال، ولا سيما الدعاية الانتخابية أثناء توزيع الصدقات. إذ كان يتم تداولها عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي ليتسائل الكثيرين عن جواز الصدقة في هذه الحالة.

وحسم فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف الجدل بشأن تصوير الزكاة والصدقات للمحتاجين والمكروبين.. وأصدر تعليمات واضحة وصريحة للحفاظ على كرامة مستحقي الزكاة أثناء تلقيهم حقهم من الزكاة وعدم تصويرهم بأي وسيلة كانت.

وأكد فضيلة الإمام الأكبر على حرص المؤسسة بمنع التصوير أثناء تقديم المساعدات أو تقديم الزكاة أو الصدقات أو الخدمات للمستحقين، من بيت الزكاة والصدقات المصري التابع للأزهر الشريف.. مًشددا علي عدم جواز تصوير الأطفال أو المرضى أثناء تلقيهم العلاج وعدم جواز المتاجرة بالفقراء والمحتاجين والتشديد حفاظا على كرامتهم وصونها.