خدمات تحيا مصر

"أبوه لسة دمه مبردش".. إيهاب توفيق في أول حفل غنائى بعد وفاة والده والجمهور بين مؤيد ومعارض

تحيا مصر
لم يكن وفاة والد المطرب إيهاب توفيق طبيعية بعد الحادث المؤلم الذي تعرض له، وفقد على إثره نحبه مختنقا بألسنة اللهب التي انبعثت من كل زاوية بفيلا النجم إيهاب توفيق بمدينة نصر.

أحداث الواقعة كانت فاجعة ومصدر حزن خيّم على الوسط الفني ورواد مواقع السوشيال ميديا، اللذين تأثروا كثيرا بالحادث. وكيف لرجل عجوز لم يقدر على الحركة لإنقاذ نفسه من مصير رآه قبل أن يلفظ انفاسه الأخيره راقدا على سريره غير قادر على مناجاة أفراد أسرته.

أيام قليلة تفصلنا عن هذه الواقعة، التي ترسخت في أذهان الجميع بصور يشوبها السواد بعد حريق الفيلا حد التفحم. ليظهر إيهاب توفيق من جديد بعد عزاء والده، ولكن هذه المرة وهو يُحيي حفل غنائي في أحد الملاهي الليلية وسط الصخب والفتيات.

لم نكن لنصدر أحكاما على الآخرين، فكل منا له ظروفه الخاصة وحياته التي يديرها على طريقته، بينما في عالم السوشيال ميديا يبقى الوضع مختلف، لا مجال للخطأ فالجميع هنا يحكم ويسخر. خاصة وإذا كان الشخص محل الجدل شخصية عامة.

هذا ما حدث مع إيهاب توفيق بعد نشر صور حفله في أحد الملاهي الليلية لتنقسم التعليقات ما بين رافضة لما فعله و"ابوه لسة دمه مبردش" كما علّق أحدهم، وما بين مؤيد من باب "أكل العيش" وإن الحياه لم تقف على الراحلين.

كما برر البعض أن النجم كان مضطرا لوجود عقود متفق عليها لإحياء الحفل، وأن الحزن في قلبه ليس بالضرورة أن يجلس في منزله باكيا.

صور حفل إيهاب توفيق

"أبوه لسة دمه مبردش".. إيهاب توفيق في أول حفل غنائى بعد وفاة والده والجمهور بين مؤيد ومعارض
"أبوه لسة دمه مبردش".. إيهاب توفيق في أول حفل غنائى بعد وفاة والده والجمهور بين مؤيد ومعارض
"أبوه لسة دمه مبردش".. إيهاب توفيق في أول حفل غنائى بعد وفاة والده والجمهور بين مؤيد ومعارض
"أبوه لسة دمه مبردش".. إيهاب توفيق في أول حفل غنائى بعد وفاة والده والجمهور بين مؤيد ومعارض
"أبوه لسة دمه مبردش".. إيهاب توفيق في أول حفل غنائى بعد وفاة والده والجمهور بين مؤيد ومعارض
"أبوه لسة دمه مبردش".. إيهاب توفيق في أول حفل غنائى بعد وفاة والده والجمهور بين مؤيد ومعارض
"أبوه لسة دمه مبردش".. إيهاب توفيق في أول حفل غنائى بعد وفاة والده والجمهور بين مؤيد ومعارض