خدمات تحيا مصر

اتفاق نيابي حول أهمية التصريحات الرئاسية اليوم.. عبدالحميد يطالب المواطنين بالاستجابة للتحذيرات.. وإلكسان تعدد مزايا حزمة القرارات الاقتصادية في مواجهة كورونا

تحيا مصر
تعددت ردود الفعل البرلمانية على الخطوط العريضة التي وردت في حديث الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم حول مستجدات الأوضاع في ظل انتشار فيروس كورونا، لتسود حالة اتفاق حول أهمية الخطاب من ناحية، والاستفادات المنتظرة من حزمة الإجراءات التي أعلنها الرئيس.

طالب النائب بدير عبدالعزيز عصو لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، المواطنين بالإنصات جيدا للرسائل التي وردت في حديث الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى المصريين من حيث خطورة فيروس كورونا، وضرورة الاستجابة لدعوات منع التجمعات والمكوث في المنازل.

وأشاد النائب بمجموعة القرارات التي أعلن عنها الرئيس لإنعاش القطاعات الاقتصادية الصناعية و العقاريه والسياحيه المختلفة، معربا عن أمله في تجاوز الظروف الصحية الطارئة الحالية في مصر والعالم.

كما طالب وكيل لجنة الشؤون الاقتصادية في البرلمان محمد علي عبدالحميد المواطنين بتقدير حساسية الظروف الحالية المتعلقة بانتشار فيروس كورونا الجديد، وأن يستجيبوا لما ورد في حديث الرئيس عبد الفتاح السيسي، سواء من عدم السير وراء الشائعات، أو الالتزام بمنع التجمعات

وثمن عبدالحميد حزمة القرارات الرئاسية، مؤكدا أنه سيكون لها تأثيرها الإيجابى لصالح جميع القطاعات لتجاوز تداعيات الآثار السلبية لفيروس كورونا، سواء في الصناعة والتجارة أو السياحة والاستثمار، مطالبا الحكومة بسرعة تطبيق القرارات التحفيزية

فيما أكدت عضو لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب ميرفت إلكسان أن عديد من القطاعات الاقتصادية حاليا، كانت في حاجة إلى القرارات التي أعلن عنها الرئيس عبدالفتاح السيسي، بهدف تنشيطها ومساعدة المسؤولين عنها، وتخفيف أية آثار سلبية مترتبة على ظهور فيروس كورونا الجديد.

ولفتت إلكسان خلال تصريحات خاصة لـ تحيا مصر، إلى أن العاملين في قطاعات الصناعة والتجارة والسياحة والمصارف والاستثمار، سيجدون فيها حزمة إيجابيات تعينهم من ناحية على مواجهة أي ركود، وتقوى الاقتصاد المصري من جهة أخرى وتعمل على إنعاشه.

وأختتمت إلكسان بتعبيرها عن سعادتها بالاهتمام الرئاسي بالمرأة، وظهور مجموعة متنوعة من سيدات مصر مع الرئيس عبدالفتاح السيسي اليوم

وأعلن الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الأحد، حزمة من الإجراءات الجديدة التي وجه الحكومة والجهات المختصة باتخاذها وتفعيلها خلال الفترة القادمة.

وجاءت التكليفات الرئاسية الجديدة على النحو التالي: ضم العلاوات الخمس المستحقة لأصحاب المعاشات بنسبة 80% من الأجر الأساسي، وأن تكون العلاوة الدورية السنوية لأصحاب المعاشات بنسبة 14% اعتبارًا من العام المالي القادم.

وقف ضريبة الأطيان لمدة عامين، تخصيص 20 مليار جنيه من البنك المركزي المصري لدعم البورصة، شمول مبادرة التمويل السياحي لتمويل مصاريف الفنادق بمبلغ يصل لـ50 مليار جنيه.

كما أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي، أنه لا توجد لدينا مشكلة فى السلع ولا يوجد مواد غذائية يقل الاحتياطى لها عن 3 أشهر، متسائلا: "فلماذا نتكالب ونشترى اكثر من حاجتنا؟".

ودعا الرئيس السيسى، المواطنيين للالتزام لمدة أسبوعين لمكافحة انتشار فيروس كورونا، وتابع الرئيس، أننا نحتاج مزيدا من الالتزام والانضباط للسيطرة على انتشار فيروس كورونا، لافتا إلى أن هذا الفيروس ينتشر بشكل كبير.

وأضاف الرئيس السيسى، أن الحكومة اتخذت إجراءات للسيطرة على هذا الفيروس ونحتاج من المجتمع أن يساعدنا بشكل أكبر