خدمات تحيا مصر

ترحيب نيابي بقرارات الحكومة للحد من التجمعات لمكافحة كورونا.. كدواني يثق في القدرة على احتواء الأزمة.. والعماري يطالب المواطنين بالالتزام والامتثال

تحيا مصر
أبدى نواب البرلمان حالة من الترحيب بالقرارات الحكومية الأخيرة، الخاصة بفرض حظر التجول على المواطنين بهدف الحد من التجمعات في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد، ليطالبوا المواطنين خلال تصريحات خاصة لـ تحيا مصر بمزيد من الانضباط والبعد عن الاحتشاد والتجمعات.

أعرب وكيل لجنة الدفاع والأمن القومي في مجلس النواب يحيى كدواني عن أمله في أن تساهم الإجراءات الجديدة التي أقرتها الحكومة، في محاصرة انتشار فيروس كورونا الجديد، مطالبا المواطنين بمزيد من الإجراءات الاحترازية للوقاية والحماية في غير أوقات الحظر.

وتابع كدواني في تصريحات خاصة لـ تحيا مصر، أن الحكومة منذ بداية الأزمة وهي تتخذ مجموعة من الخطوات النوعية، وأنها لازالت مطالبة بالحفاظ على مصالح المتضررين من حالة الركود المتوقع.

طالب رئيس لجنة الصحة في البرلمان محمد العماري المواطنين بإبداء التزام حقيقي بما انتهت إليه الحكومة من قرارات أخيرة، لمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد، في ضوء التوجيهات الرئاسية التي لم تتوقف منذ بداية الأزمة.

واستطرد العماري في تصريحات خاصة لـ تحيا مصر، أنه لم يكن يجوز بأي حال خروج المواطنين في تجمعات بالإسكندرية للدعاء على الفيروس، مشيرا إلى أهمية اتباع الاجراءات الصحيه المتعارف عليها والراسخة في ما يخص اتخاذ الاحتياطات الواجبه والضرورية للوقاية والتي ليس من بينها التجمع والاحتشاد.

وأعرب العماري عن ثقته الكاملة في تمكن الدولة المصرية من احتواء هذا الفيروس وعبور تلك الأزمة مستعينه بمجموعة من القرارات والاجراءات التي أعلنت عنها الحكومة لدعم القطاعات الصناعية والتجارية والسياحية.

طالب نائب الأسكندرية سمير البطيخي من المواطنين عدم تكرار الخروج في تجمعات أو تظاهرات للتنديد بفيروس كورونا، مشيرا إلى أن منع التجمعات والبقاء في المنازل هو الضمان الوحيد لانحسار الفيروس المستجد.

وتابع البطيخي في تصريحات خاصة لـ تحيا مصر، المواطنين باتباع إجراءات الحماية والوقاية من الفيروس، وأنه حال كان لهم أية اعتراضات أو مطالبات فليحرصوا على نقلها للمسؤولين من خلال نوافذ التواصل الإلكترونية وليس النزول إلى الشارع.

ومساء الإثنين، انطلقت تكبيرات أهالي منطقة أرض الفضالي، بمنطقة سيدي بشر في محافظة الإسكندرية، حيث قاموا بالدعاء لرفع البلاء عنهم من شرفات منازلهم.

وتطور الأمر بعد أن خرج عدد من أهالي الإسكندرية إلى الشوارع، وقاموا بالتكبير والدعاء والتضرع إلى الله لرفع بلاء فيروس كورونا عن البلاد.

وفرقت قوات الأمن المسيرات التي جابت شوارع منطقة أبو قير وسيدي بشر في الإسكندرية، لمخالفتهم قرار الحكومة بمنع التجمع.

واليوم قال الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، إن قرار غلق كل المحال التجارية من الخامسة مساء إلى الساعة السادسة صباحا، والغلق الكامل يومى الجمعة والسبت، يستثنى منه المخابز والصيدليات ومحال البقالة أو السوبر ماركت خارج المراكز التجارية.

وشملت الإجراءات الجديدة لمواجهة انتشار فيروس كورونا حظر التجوال، اعتبارا من الساعة السابعة مساء حتى السادسة صباحا، اعتبارا من الأربعاء لمدة أسبوعين، وسيتم توقف كل وسائل المواصلات في نفس الفترة.

وشملت القرارات تعليق الدراسة لمدة أسبوعين أخرى اعتبارًا من الأربعاء، وغلق جميع المقاهي والكافتيريات والأنشطة الثقافية غلقًا كاملًا، وغلق جميع المطاعم، ويقتصر على خدمة توصيل الطلبات للمنازل فقط، وتعليق جميع خدمات الشهر العقارى والمرور وهكذا طوال هذه المدة ويستثنى من القرار مكاتب الصحة.