خدمات تحيا مصر

جريمة في كفر طهرمس.. «الشيطان» قتل «حواكة» بسبب الحشيش (تفاصيل)

ارشيفية
ارشيفية
كانت الأمور تسير بصورة طبيعية بمنطقة "كفر طهرمس" ببولاق الدكرور، غير أن «الشيطان» وهو اسم الشهرة لمسجل خطر فرض سيطرة، ذاع صيته بين أرباب السوابق، كان يدبر طويلا في طريقة لينتقم بها من شقى آخر نتيجة الخلاف على الإتجار بالمخدرات "حشيش" في المنطقة.

لم يعبأ «الشيطان» ولم يكترث بما يدور في الشارع من حظر لحركة المواطنين نتيجة الأزمة الراهنة التي تعصف بالبلاد في مكافحة فيروس «كورونا»، وما أن أذن المؤذن لصلاة العشاء ليلة أمس الاثنين، حتى حمل فرد الخرطوش على مسجل خطر آخر يدعى "حواكة"، تربص له وأطلق طلقة خرطوش تجاهه اخترقت صدره في الحال، ليسقط جثة هامدة، وسط ذهول المواطنين الذين انتابتهم حالة من الفزع والرعب في أرجاء المنطقة.

دقائق قليلة مرت على الحادث، وما أن علمت أسرة المجني عليه وتأكدت من مصرع ذويهم «حواكة»، وبدلا من اتخاذ اللازم قانونا وإبلاغ أجهزة الأمن والقضاء للقصاص من القاتل، سارع أفراد من عائلة القتيل نحو القاتل «الشيطان»، انقضوا عليه بسرعة قبل حضور رجال المباحث وأنهوا حياته في الحال.

هرعت سيارات الإسعاف مصحوبة برجال المباحث نحو الحادث، ونقلت الجثتين إلى أقرب مستشفى حكومي تحت تصرف النيابة العامة، التي انتقلت لمناظرة الجثتين، تمهيدا لاستصدار قرار بدفنهم.

النيابة العامة ولأن الحادث جنائيا، أمرت بتشريح الجثتين ونقلهما إلى مشرحة زينهم، وصرحت بدفنهما بعد التشريح، واستعجلت تحريات المباحث حول ظروف وملابسات الواقعة.

اقرأ أيضًا..مأساة «هيام»..طلبت الخلع من زوجها تاجر المخدرات فضربها والدها

ويعكف رجال المباحث على فحص كاميرات المراقبة، لبيان الأسباب النهائية حول الحادث البشع، الذي سيظل محفورا في أذهان المواطنين القانطين بمنطقة كفر طهرمس، وتم تعيين حراسة أمنية على مكان الواقعة، وتولت النيابة العامة التحقيق في الواقعة.