يبحث المسلمون عن اعمال ليلة النصف من شعبان 1441 وفضلها بترديد الأدعية والاستغفار بعد أن بدأت عقب أذان المغرب و

تحيا مصر مجلس النواب البرلمان مجلس الشيوخ مصر

رئيس التحرير
عمرو الديب
الجمعة 26 فبراير 2021 - 18:03

منوعات

اعمال ليلة النصف من شعبان 1441 وفضلها بترديد الأدعية والاستغفار .. ردد دعاء ليلة النصف من شعبان الآن

09:01 م - الثلاثاء 7 أبريل 2020


يبحث المسلمون عن اعمال ليلة النصف من شعبان 1441 وفضلها بترديد الأدعية والاستغفار بعد أن بدأت عقب أذان المغرب ومستمرة حتى آذان الفجر، لاسيما أن فضل ليلة النصف من شعبان عظيم، ودعاء ليلة النصف من شعبان مستجاب، لذا يوضح تحيا مصر كل ماتريدون معرفته عن ليلة النصف من شعبان مهنئين الأمة الإسلامية باليوم المبارك.

اعمال ليلة النصف من شعبان 1441
إليكم أكثر الأعمال المستحبة في ليلة النصف من شعبان لا تغفل عن ترديدها اليوم لتنال الآجر والثواب
- الغسل .
- الصلاة والدعاء والاستغفار .
- دعاء ليلة النصف من شعبان
«اللهم بحق ليلتنا هذه ومولودها ، وحجتك وموعدها ، التي قرنت الى فضلها فضلا ، فتمت كلمتك صدقا وعدلا ، لا مبدل لكلماتك ولا معقب لاياتك ، نورك المتألق وضياؤك المشرق ، والعلم النور في طخياء الديجور ، الغائب المستور ، جل مولده وكرم محتده ، والملائكة شهده ، والله ناصره ومؤيده إذا آن ميعاده والملائكة امداده . سيف الله الذي لا ينبو ، ونوره الذي لا يخبو ، وذو الحلم الذي لا يصبو ، مدار الدهر ونواميس العصر وولاة الامر وولاة الامر والمنزل عليهم ما ينزل في ليلة القدر واصحاب الحشر والنشر ، وتراجمه وحيه وولاة امره ونهيه . اللهم فصل على خاتمهم وقائمهم ، المستور عن عوالمهم ، وادرك بنا ايامه وظهوره وقيامه ، واجعلنا من انصاره ، واقرن ثارنا بثاره ، واكتبنا في اعوانه وخلصائه ، واحينا في دولته ناعمين وبصحبته غانمين ، وبحقه قائمين ، ومن السوء سالمين يا ارحم الراحمين ، والحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد خاتم النبيين والمرسلين وعلى اهل بيته الصادقين وعشرته الناطقين ، والعن جميع الظالمين ، واحكم بيننا وبينهم يا احكم الحاكمين . »

- السجود كما ورد عن النبي صلى الله عليه وآله :-

أ. «سجد لك سوادي وخيالي وآمن بك فؤادي ، هذه يداي وماجنيته على نفسي ، يا عظيم تُرجى لِكُل عظيم اغفر لي العظيم فإنه لا يغفر الذنب العظيم إلا الرب العظيم ».

ب. «أعوذ بنور وجهك الذي أضاءت له السماوات والارضون وانكشفت له الظلمات وصلح عليه أمر الأولين والآخرين من فجأة نقمتك ومن تحويل عافيتك ومن زوال نعمتك ، اللهم أرزقني قلبا تقيا نقيا ومن الشرك بريئا لا كافرا ولا شقيا ».

ثم عفر خدك في التراب وقل كما قال النبي صلى الله عليه وآله :-

«عفَّرت وجهي في التراب وحُقَّ لي أن أسجد لك» .
اقرأ أيضًا.. تعرف على..الأعمال المحببة في ليلة النصف من شعبان

- دعاء ليلة النصف من شعبان من السنة النبوية
«اللهم اقسم لنا من خشيتك ما يحول بيننا وبين معصيتك ، ومن طاعتك ما تُبلغنا به رضوانك ، ومن اليقين ما يَهُون علينا به مصيبات الدنيا ، اللهم أمتعنا بأسماعنا وأبصارنا وقوتنا ما أحييتنا ، واجعلها الوارث منا ، واجعل ثارنا على من ظلمنا ، وانصرنا على من عادانا ، ولاتجعل مصيبتنا في ديننا ، ولاتجعل الدنيا أكبر همنا ولا مبلغ علمنا ، ولا تُسلط علينا من لا يرحمنا ، برحمتك يا أرحم الراحمين» .




فضل ليلة النصف من شعبان 1441
ينشر تحيا مصر فضل ليلة النصف من شعبان 1441 كما ورد في السنة النبوية على النحو التالي:
وَردَ في فضلِها أحاديثُ صحَّحَ بعضُ العلماءِ بعضًا منها، وضعَّفها آخرونَ، وإن أجازُوا الأخذَ بها في فضائلِ الأعمالِ؛ ومنها حديثٌ رواه أحمدُ والطبرانيُّ: «إنَّ اللهَ عزَّ وجلَّ يَنزِلُ إلى السَّماءِ الدُّنيا ليلةَ النِّصفِ من شعبانَ، فيَغفِرُ لأكثرَ من شَعْرِ غَنَمِ بني كلبٍ» وَهِي قبيلةٌ فيها غنمٌ كثيرُ. وقال الترمذيُّ: إن البخاريَّ ضعَّفَه.
ومنها حديثُ عائشةَ رضي الله عنها، قام رسولُ الله صلَّى الله عليه وسلَّم منَ الليلِ فصلَّى، فأطالَ السجودَ حتى ظننتُ أنه قد قُبِضَ، فَلَمَّا رفع رأسَه من السجودِ وفرغَ من صلاتِه قالَ: «يا عائِشةُ- أو يا حُميراءُ- ظننتِ أنَّ النبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم قد خَاسَ بِكِ؟» أي: لم يُعطكِ حقَّكِ. قلتُ: لا والله يا رسولَ الله، ولكن ظننتُ أنَّكَ قد قُبِضْتَ لطولِ سجودِك. فقال: «أَتَدرِينَ أَيَّ لَيلَةٍ هذِه؟» قلتُ: اللهُ ورسولُه أعلمُ. قالَ: «هذِه ليلةُ النِّصفِ من شعبانَ، إنَّ اللهَ عزَّ وجلَّ يطَّلِعُ على عبادِه ليلةَ النِّصفِ من شعبانَ، فيَغفِرُ للمُستغفرينَ، ويَرحمُ المُسترحِمينَ، ويُؤخِّرُ أهلَ الحقدِ كما هُم». رواه البيهقيُّ من طريقِ العلاءِ بن الحارثِ عنها، وقال: هذا مرسلٌ جيِّدٌ. يعني: أنَّ العلاءَ لم يَسمعْ من عائشةَ.
وروى ابنُ ماجَه في «سننه» بإسنادٍ ضعيفٍ عن عليٍّ رضي الله عنه مرفوعًا- أي إلى النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم: «إذا كانَتْ ليلةُ النِّصفِ من شعبانَ فقُومُوا لَيْلَهَا، وصُومُوا نهارَها، فإنَّ اللهَ تعالى يَنزِلُ فيها لِغرُوبِ الشمسِ إلى السَّماءِ الدنيا، فيقول: ألا مستغفرٌ فأغفِرَ له، ألا مُسترزقٌ فأرزقَه، ألا مُبْلًى فأعافِيَه، ألا كذَا ألا كذا حتى يطلُعَ الفجرُ».
بهذه الأحاديثِ وغيرِها يمكنُ أن يُقالَ: إنَّ لليلةِ النصفِ من شعبانَ فضلًا، وليس هناك نَصٌّ يَمنعُ ذلك، فشهرُ شعبانَ له فضلُه؛ روى النسائيُّ عن أسامةَ بنِ زيدٍ رضي الله عنهما أنَّه سألَ النبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم بقوله: لم أَرَكَ تصومُ من شهرٍ من الشُّهورِ ما تصومُ من شعبانَ؟ قالَ: «ذاكَ شهرُ يغفُلُ النَّاسُ عنه بينَ رجبٍ ورمضانَ، وهو شَهرٌ تُرفَعُ فيه الأعمالُ إلى ربِّ العالمينَ، وأحبُّ أن يُرفع َعملِي وأنا صائمٌ».



دعاء ليلة النصف من شعبان مستجاب

ردد دعاء ليلة النصف من شعبان مستجاب على النحو التالي:

اللَّهُمَّ يَا ذَا الْمَنِّ وَلَا يُمَنُّ عَلَيْهِ، يَا ذَا الْجَلَالِ وَالإِكْرَامِ، يَا ذَا الطَّوْلِ وَالإِنْعَامِ. لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ ظَهْرَ اللَّاجِئينَ، وَجَارَ الْمُسْتَجِيرِينَ، وَأَمَانَ الْخَائِفِينَ. 
اللَّهُمَّ إِنْ كُنْتَ كَتَبْتَنِي عِنْدَكَ فِي أُمِّ الْكِتَابِ شَقِيًّا أَوْ مَحْرُومًا أَوْ مَطْرُودًا أَوْ مُقَتَّرًا عَلَيَّ فِي الرِّزْقِ، فَامْحُ اللَّهُمَّ بِفَضْلِكَ شَقَاوَتِي وَحِرْمَانِي وَطَرْدِي وَإِقْتَارَ رِزْقِي، وَأَثْبِتْنِي عِنْدَكَ فِي أُمِّ الْكِتَابِ سَعِيدًا مَرْزُوقًا مُوَفَّقًا لِلْخَيْرَاتِ، فَإِنَّكَ قُلْتَ وَقَوْلُكَ الْحَقُّ فِي كِتَابِكَ الْمُنَزَّلِ عَلَى لِسَانِ نَبِيِّكَ الْمُرْسَلِ: ﴿يَمْحُو اللهُ مَا يَشَاءُ وَيُثْبِتُ وَعِنْدَهُ أُمُّ الْكِتَابِ﴾، إِلَهِي بِالتَّجَلِّي الْأَعْظَمِ فِي لَيْلَةِ النِّصْفِ مِنْ شَهْرِ شَعْبَانَ الْمُكَرَّمِ، الَّتِي يُفْرَقُ فِيهَا كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ وَيُبْرَمُ، أَنْ تَكْشِفَ عَنَّا مِنَ الْبَلَاءِ مَا نَعْلَمُ وَمَا لَا نَعْلَمُ وَمَا أَنْتَ بِهِ أَعْلَمُ، إِنَّكَ أَنْتَ الْأَعَزُّ الْأَكْرَمُ. وَصَلَّى اللهُ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ النَّبِيِّ الأُمِّيِّ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ.

تابع موقع تحيا مصر علي