لاشك أن لدور العبادة دوراً فائق الأهمية في إصلاح المجتمع، لما لها من دوراً فاعلاً في تنشئة الفرد وتعزيز سلوكيا

تحيا مصر

رئيس التحرير
عمرو الديب
الثلاثاء 28 سبتمبر 2021 - 17:51

أخبار مصر

بيوت الله تتضاعف في عهد السيسي.. إنجاز تاريخي ببناء مسجد كل يومين..استكمالاً لسياسات الرئيس في بناء الإنسان..137 ألفا و465 مسجداً في ربوع البلاد

03:57 م - الجمعة 4 سبتمبر 2020


لاشك أن لدور العبادة دوراً فائق الأهمية في إصلاح المجتمع، لما لها من دوراً فاعلاً في تنشئة الفرد وتعزيز سلوكياته الإيجابية، وإشاعة المودة والرحمة والتعاليم الحنيفة، وتأسيساً على ذلك أنجزت الدولة المصرية في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي دوراً تاريخياً تمثل في بناء وتشييد مئات المساجد، بمعدل مسجد كل يومين.

وقد جاءت فسلفة الدولة المصرية في ظل وجود 137 ألفا و465 مسجداً، أن الهدف الرئيسي لعمارة تلك المساجد هو عمارة الإنسان، واستكمال بناء شخصيته، وهو الشغل الشاغل للقيادة السياسية التي استهدفت إعادة بناء الإنسان المصري، مع إيمان الرئيس السيسي الكامل بعظمة الشعب المصري وتمتعه بالوسطية والاعتدال.

ولما كان بناء المواطن، على أساس شامل ومتكامل دينياً وبدنياً وثقافياً، فقد ركزت الدولة جهودها واهتمامها على بناء المساجد وإعمارها في كافة المحافظات خلال الفترة الأخيرة، حيث تم بناء مئات المساجد على مدار أكثر من ست سنوات في المدن الجديدة، بجانب وجود طراز معماري مميز.

وقد عرض برنامج هذا الصباح تقريراً مصوراً على فضائية إكسترا نيوز، أظهر إن عدد المساجد في مصر بلغ 137 ألفا و465 مسجداً، مشيرا إلى أنه ومنذ الفتح الإسلامي لمصر وحتي قبيل ثورة يوليو 1952 كان عدد المساجد لا يتخطى 11 ألف مسجد تم بناؤها في 1300 عام بمعدل بناء 8 مساجد في العام، وبلغة الأرقام تثبت الدولة اهتمامها ببناء المساجد.

وأكد التقرير، أن الدولة أنشأت حوالي 1200 مسجد بالمدن الجديدة منذ عام 2014، كما تم بناء العديد منها على طراز معماري مميز، بمعدل وصل إلى تشييد مسجد جديد كل يومين.

ووفقاً لما رصده موقع تحيا مصر، فإنه يأتي الدعم المطلق من الرئيس عبدالفتاح السيسي ببناء وتشييد للمساجد، لما لها من مكانة عظيمة في الدين الإسلامي، إضافة إلى كونها أحد أهم معالم التراث الحضاري المصري، ولأصالة طابعها المعماري وأهميتها الدعوية والشرعية.

تابع موقع تحيا مصر علي