a

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن عدم استقرار الدولة بعد ثورة 2011، تسبب في المزيد من عمليات التخريب، مؤكدا أن

تحيا مصر

رئيس التحرير
عمرو الديب
السبت 2 يوليو 2022 - 03:38

أخبار مصر

السيسي: عدم الاستقرار بعد 2011 تسبب في تهريب الآثار وتدمير 75 كنيسة

11:55 ص - السبت 31 أكتوبر 2020


قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن عدم استقرار الدولة بعد ثورة 2011، تسبب في المزيد من عمليات التخريب، مؤكدا أن  قطاع الآثار في مصر شهد بعض الفقد والتدمير وعمليات التهريب، وذلك نتيجة عدم الاستقرار في الدولة خلال 2011. مشيرا  إلى أنه خلال 2011 تم تدمير 75 كنيسة، إلا أن الدولة المصرية أعادت بناءها لأن هذا لا يليق.

وأضاف الرئيس السيسي، خلال المؤتمر الصحفي لافتتاح جامعة الملك سليمان وعدد من المشروعات الكبرى، أن هناك العديد من القطاعات الأخرى تعرضت للتدمير خلال تلك الفترة، منها الاقتصاد، حيث توقفت العشرات من الشركات، بالإضافة لجلب الإرهاب للدولة.

اقرأ أيضا: السيسي: الدولة تبذل جهدًا كبيرًا لتقليل الفجوة بين تعدد السكان وعدد الجامعات الموجودة فعليًا

وشدد الرئيس السيسي على أن تلافي الآثار التدميرية لعدم الاستقرار استغرق ١٠ سنوات في قطاع الآثار فقط، مشيرا إلى أن "عدم الاستقرار يعني ضياع الدولة، ولا أقصد الإساءة لأحد، ولكن أقصد أن كل فعل يكون له تكلفة كبيرة للغاية".


تابع موقع تحيا مصر علي