وجه الدكتور صلاح فوزي، أستاذ القانون الدستوري بجامعة المنصورة، عضو لجنة إعداد دستور مصر 2014، رسالة خاصة عبر

تحيا مصر

رئيس التحرير
عمرو الديب
الجمعة 21 يناير 2022 - 02:01

أخبار البرلمان

مواصلة الأداء بالعلم والعمل والتدريب...رسالة خاصة عبر موقع تحيا مصر من الدكتور صلاح فوزي بمناسبة ذكرى عيد الشرطة الـ 69

09:59 م - السبت 23 يناير 2021


وجه الدكتور صلاح فوزي، أستاذ القانون الدستوري بجامعة المنصورة، عضو لجنة إعداد دستور مصر 2014، رسالة خاصة  عبر موقع تحيا مصر بمناسبة عيد الشرطة التاسع والستون، الذي يوافق 25 يناير من كل عام.


عيد الشرطة وتهنئة رئيس النواب 

وأكد فوزي فى رسالته  أن 25 يناير 1952 ، والذي تم على أساسه اعتبار 25 يناير عيدًا للشرطة، سيظل رمزا للفداء، والتضحية،  والإقدام والعطاء، مؤكدا على أن الأجيال المصرية لابد أن تعتبر  من هذا اليوم،  حينما قام القائد البريطاني  فى منطقة القناة بتوجه أمر  لقوات الشرطة بإخلاء مبنى محافظة الإسماعلية، وحينها رفض قائد القوات هو المرحوم مصطفي رفعت  ومعه وكل الجنود التنفيذ، ومن ثم بدأت معركة من جانب الإنجليز للتنفيذ  الإجباري، حيث أسلحة متطورة من جانب الإنجليز تجاه أسلحة رجال الشرطة الغير متطورة، وأسفرت  المعركة عن استشهاد 56 شرطيًا مصريًا و73 جريحًا.

 

ولفت فوزي إلا أنه رغم ذلك نجحت القوات المصرية بكل بسالة فى قتل نحو 15 من قوات الإنجليز،  وهو الأمر الذي أعجب قائد القوات الإنجليزية حيث البسالة والصمود، وهو الأمر الذي دفعه لتوجيه التحية العسكرية  لرجال الشرطة عقب انتهاء المعركة والسيطرة على  مبنى محافظة الإسماعيلية، احتراما للجسارة والبسالة ، وهو أمر لابد أن تنتبه له الأجيال  المصرية وأن تتذكر هذا اليوم العظيم حيث يوم التضحية والفداء.

 التحية  للشرطة المصرية العظيمة

وقال فوزي:" التحية  للشرطة المصرية العظيمة المسؤولة عن حفظ الأمن والنظام العام فى الدولة"، متابعا:" الشرطة المصرية بهذا الأداء دائما مثلما ينص الدستور تكون دوما فى خدمة الشعب  وتكون  مسؤولة  على السهر حفاظا على النظام العام"، مشيرا إلي أن أدائها دائما ما يشهد تطورًا  وهو ما لمسناه مؤخرًا  حيث تطوير كل قطاعاتها  منه  أداء  الشرطة المجتمعية، وإدارة حقوق الإنسان نظريا و عمليا وتطبيقيا ".

 

في السياق ذاته قال  أن وزارة الداخلية تضم  قطاع هام وهو أكاديمية الشرطة، بما يحتويه هيكلها التنظيمي، فهي مصنع الرجال لتخريج ضباط الشرطة بكافة مستويات التدريب ونقل الخبرات ، وأيضا مركز بحوث الشرطة الذي يضطلع بدوره على مستوى الدراسات والأبحاث العلمية  التى تصب فى نهر المصلحة العامة، وأيضا كلية الدراسات العليا التي تمنح درجتي الماجستير والدكتوراه في علوم الشرطة، وهي  الأولي علي مستوي العالم في ذلك"،  وهو ما يترجم فلسفة العلم والعمل والتدريب والخبرة  كأساس لجهاز الشرطة، موجها التحية لكل العاملين بقطاع الشرطة بداية من وزير الداخلية مرورا بمساعديه وكافة الضباط والأفراد، قائلا:"كل سنة وشرطة مصر بخير تحت قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي".

 مواصلة الدور الرقابي للأعضاء...مواجهة منتظرة لوزيري الري والزراعة بمجلس النواب غدا

تابع موقع تحيا مصر علي