قال النائب شريف الحبلي رئيس لجنة الشئون الافريقية بمجلس النواب ان تعن دولة اثيوبيا ورفضها المفاوضات المقترحة ب

فشل مفاوضات سد النهضة,سد النهضة,لجنة الشئون الافريقية بمجلس النواب,شريف الجبلي,تحيا مصر,مجلس النواب

رئيس التحرير
عمرو الديب
السبت 17 أبريل 2021 - 11:24

أخبار البرلمان

شريف الجبلي: أؤيد بيان وزارة الخارجية ..ولا مساس بحقوق مصر المائية

05:45 م - الثلاثاء 6 أبريل 2021

قال النائب شريف الجبلى، رئيس لجنة الشئون الإفريقية بمجلس النواب، إن رفض دولة إثيوبيا لمفاوضات سد النهضة، سيؤدى إلى تعقيد الأزمة أكثر، خاصة وأنها مستمرة منذ عدة أعوام، مشيرًا إلى ضرورة تدخل المجتمع الدولي فى موقف إثيوبيا المتعنت محاولة فرض رؤيتها الأحادية، بشأن الأزمة واستمرار المماطلة ورفض الحلول المقترحة من قبل مصر والسودان بما يضمن الحقوق التاريخية لكلا البلدين على نهر النيل.

لجنة الشئون الأفريقية بالنواب تؤيد بيان وزارة الخارجية 

وأكد النائب شريف الجبلى، رئيس لجنة الشئون الإفريقية بمجلس النواب، فى تصريحات خاصة لـ “تحيا مصر"، أن اللجنة تؤيد بيان وزارة الخارجية المصرية شكلا وموضوعا، وذلك للحفاظ على الحقوق المصرية التاريخية على نهر النيل.

 

لا أرادة سياسية إثيوبية فى حل أزمة سد النهضة 

تجدر الإشارة إلى أن وزارة الخارجية المصرية، قالت أنه لا يوجد إرادة سياسية لدى الطرف الإثيوبي في حل أزمة سد النهضة، وأنه على المجتمع الدولي أن يتدخل في ما تقوم به إثيوبيا من تعنت وفرض رؤيتها بشأن الأزمة واستمرار ممطالتها ورفضها كافة الاقتراحات المقدمة من قبل مصر والسودان. 

اقرأ أيضا:«مجلس الوزراء» يقر مشروع قانون «التكنولوجيا المالية» بالأنشطة غير المصرفية

وأكد وزير الخارجية المصري، سامح شكرى، خلال مداخلة هاتفية على شاشة سي بي سي، أن مصر ستواصل جهدها وستعمل على إطلاع المجتمع الدولي بمستجدات الأوضاع فيما يخص سد النهضة، ومنها مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة، ومحاولة التدخل فى حل الأزمة، منعًا للتوتر فى المنطقة.  

وأشار وزير الخارجية سامح شكري، إلى أن الدولة المصرية تتعامل بكل جدية وإرداة سياسية صادقة، مع قضية سد النهضة، منذ بدأ المفاوضات بما يحقق لإثيوبيا الأهداف التنموية المرجوة، بما لا يسبب ضرر لدولتي المصب، فضلًا عن التنسيق الكامل مع السودان، لتوحيد الرؤي وإيجاد حلول مشتركة بما يتناسب مع جميع الأطراف.

وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي، قد وجه رسالة شديدة اللهجة فيما يخص سد النهضة الإثيوبي، متضمنة أنه لا مساس بحقوق مصر التاريخية على نهر النيل وحصتها فى مياهه خط أحمر.

وانطلقت السبت الماضي اجتماعات ملف مفاوضات سد النهضة، بحضور ممثلين عن الدول الثلاث، السودان وإثيوبيا ومصر، في كينشاسا عاصمة دولة الكونغو الديمقراطية، الرئيس الحالي للإتحاد الإفريقي.  

تابع موقع تحيا مصر علي