انطلق اجتماع اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا برئاسة الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء حيث أكد أن ا

مصر,رئيس الوزراء,مجلس,مصطفى مدبولى,عجلة

رئيس التحرير
عمرو الديب
الخميس 29 يوليو 2021 - 18:28

أخبار مصر

تفاصيل مؤتمر رئيس الوزراء: موجة ثالثة شرسة ومصر تواجه كورونا بهذه الطريقة

03:47 م - الأربعاء 5 مايو 2021

انطلق اجتماع اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا، برئاسة الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، حيث أكد أن الحكومة وافقت على دوران عجلة الاقتصاد المصري وأن الدولة تتعامل بسياسة االاتزان منذ بداية كورونا.

وأكد مدبولي خلال المؤتمر، أن الحكومة عملت على عدم إيقاف النشاط الاقتصادي خلال كورونا، وأن الدولة اجتازت بأقل الخسائر الموجة الأولى والثانية لفيروس كورونا، وأن الموجة الثالثة تشهد خطورة شديدة وندعوا الله أن يجنب مصر حدوث كارثة فيها.

توفير الأكسجين وكافة الأدوات والأدوية المطلوبة

وأردف رئيس الوزراء، أن مصر استطاعت في حدود إمكانيتنا بالاجتهاد والخروج من الموجة الاولى والثانية لتوفير كافة المنتجات الطبية والأدوية ولا يوجد فيها أي نقص حاليًا وأدرجنا كم هائل من الأدوات والأجهزة والمنشئات الصحية.

وأكمل أنه تم متابعة الوضع الخاص بكورونا بشكل مستمر يكاد يكون ساعة بساعة حتى يتم توفير الأكسجين وكافة الأدوات والأدوية المطلوبة، خاصة ما مرت به سوهاج.

وأكد مدبولي، أن الرئيس السيسي وجه بإتاحة كافة المبالغ المالية لتوفير أكبر قدر من اللقاحات.

  تزايد أعداد المصابين بكورونا في مصر

أعلنت وزارة الصحة والسكان، الثلاثاء، عن خروج 567 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 173341 حالة حتى اليوم. وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مساعد وزيرة الصحة والسكان للإعلام والتوعية، والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 1090 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 60 حالة جديدة.

 

وذكر "مجاهد" أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الثلاثاء، هو 231803 من ضمنهم 173341 حالة تم شفاؤها، و 13591 حالة وفاة.

تجارب لقاح سينوفارم

وكان قد قال الدكتور حسام حسني، رئيس اللجنة العلمية لمكافحة كورونا، إن مصر من الدول القوية في البحث العلمي وكانت في طليعة الدول التي شاركت في تجارب لقاح سينوفارم الذي تمت الموافقة عليه من منظمة الصحة العالمية. وأضاف في مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى ببرنامج على مسئوليتي، إن لقاح سينوفاك الذي سيتم تصنيعه قريبا في مصر لا يختلف عن لقاح سينوفارم ولا فرق بينهما.

أي لقاح يقي من الوفيات والحالات الشديدة 

وأوضح أن استخدام أي لقاح يقي من الوفيات والحالات الشديدة ونسبة منها تحدث عدوى ولكنها بسيطة. وتابع الدكتور حسام حسني أن أرقام الوفيات في مصر كنسبة للإصابات فهي في المعدل القليل مشيرا إلى أن أمان اللقاحات التي دخلت مصر 100% وأنها تمنع الوفيات بنفس النسبة مطالبا المصريين بالإقبال على تلقي التطعيم وسرعة التسجيل.

التشكيك في اللقاح غير صحيح 

وأكد حسني أن لقاح أسترازينكا نسبة التجلطات التي يتسبب فيها هي 5 في المليون على مستوى العالم في حين أن النسبة لأدوية أخرى مثل حبوب منع الحمل 16 في كل 100 ألف والمدخنين 1 في كل ألف والتشكيك في اللقاح غير صحيح ولا مخاوف من التطعيم به ووزارة الصحة المصرية تتعاقد على لقاحات آمنة وفعالة.

تابع موقع تحيا مصر علي