صداقة تتحول إلى انتقام راح فيها طالب يبلغ من العمر 18 عاما على يد صديق الطفوله بسبب 1500 جنيه ثمن هاتف محمول ف

بحر من الدماء,تحيا مصر,مقتل,صاحب عمره,النيابة العامة

رئيس التحرير
عمرو الديب
الإثنين 14 يونيو 2021 - 11:25

حوادث

قتل صاحب عمره علشان 1500 جنيه.. تعرف على تفاصيل واقعة المنوفية

12:18 م - الخميس 10 يونيو 2021

صداقة تتحول إلى انتقام راح فيها طالب يبلغ من العمر 18 عامًا على يد صديق الطفوله بسبب 1500 جنيه ثمن هاتف محمول، فطعنه بسلاح أبيض " مطواه" وسقط جثة هامدة على الأرض في بحر من الدماء.

تحيا مصر، يرصد فى التقرير التالى ما جاء بشأن قتل شاب لصديقه بسبب 1500 جنيه وإليكم التفاصيل:-

اعترافات المتهم بقتل صديقة 

مدفعش تمن التليفون".. بهذه الكلمات بدأ المتهم بقتل صديقة في محافظة المنوفية بوسط الشارع يدعى «أ. ع»، 18  عامًا، اعترفاته أمام جهات التحقيق.

وأوضح المتهم بقتل صديقة:" أنه تربطه علاقة صداقة بالضحية «م. م» 18 عامًا، ونشأ سويا ولم يفترقا منذ طفولتهما.

أشار أيضًا المتهم:"  إلى أنه قبل الواقعة بشهر عرض هاتفة المحمول للبيع بـ1500 جنيه، لكي يشتري آخر أحدث منه.

ولفت المتهم إلى أن  الضحية طلب منه أن يشتري الهاتف، ولم يتردد كثيرا بل أعطاه إياه، فذهب الأول إلى المنزل وأحضر مبلغ 500 جنيه، وطلب منه أن يصبر عليه حتى شهرا لحين تدبير باقي المبلغ.

وأكد المتهم خلال سماع أعترفاته أمام جهات التحقيق:" أنه بعد مرور 30 يومًا طلب باقي المبلغ من  الضحية، لكنه كان يتهرب من الدفع، وكل مره كان يخترع مبررا.

وأضاف المتهم :" أنه قرر أن يعطيه مبلغ الـ500 جنيه، ويأخذ هاتفة لكي يبيعه لأي شخص مقابل مبلغ 1500 جنيه، وطلب من الضحية الهاتف المحمول فلم يجده معه، فسأله عليه فقال إنه لدي بائع موبايلات لإصلاحه، لكن بعد الإلحاح اكتشف بأنه باعه، وحدثت مشادة كلامية بينهما، انتهت بتوجيه طعنة نافذة من سلاح أبيض" مطواه"، ما نتج عن سقوطه وسط بحر من الدماء وسط الشارع، وتوفي في الحال

تفاصيل الجريمة

وكان تلقى مأمور قسم شرطة منوف، بمحافظة المنوفية بلاغا بشوب مشاجرة ومتوفى بدائرة القسم، وعلى الفور انتقل ضباط المباحث إلى مكان البلاغ،  وتبين العثور على جثة «محمد. م»، 18 عامًا، وسط بحر من الدماء في الطريق العام،  وتم نقل الجثة إلى مشرحة المستشفى تحت تصرف النيابة العامة، التي أمرت بإنتداب طبيب شرعي لاإجراء الصفة التشريحية لبيان سبب الوفاة وصرحت بالدفن، كما كلفت المباحث بسرعة تحرياتها بشأن الواقعة وظروفها وملابساتها، وضبط وإحضار المتهم.

وتوصلت التحريات بأن «أ. ع»، 18 عامًا، صديق الضحية، وراء ارتكاب الجريمة، وبعد تقنين الإجراءات اللازمة، تم القبض على المتهم، وبمواجهته بما نتج عن التحريات اعترف بصحتها، وأرشد عن السلاح المستخدم في الواقعة، وتحرر محضرا بذلك.

وبالعرض على النيابة العامة قررت حبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات، وعرض المتهم على الطب الشرعي لإجراء تحليل الكشف عن تعاطي المخدرات.

تابع موقع تحيا مصر علي