a

ثمن الربان عمر المختار صميدة رئيس حزب المؤتمر ورئيس الهيئة البرلمانية للحزب بمجلس الشيوخ قرارات الرئيس التونسي

مجلس النواب,مجلس الشيوخ,تونس,المؤتمر,قيس سعيد

رئيس التحرير
عمرو الديب
الأحد 22 مايو 2022 - 00:34

أخبار البرلمان

المؤتمر: ما يحدث في تونس ظاهرة إيجابية للتخلص من حكم الإسلام السياسي

04:46 م - الإثنين 26 يوليو 2021

ثمن الربان عمر المختار صميدة، رئيس حزب المؤتمر ورئيس الهيئة البرلمانية للحزب بمجلس الشيوخ، قرارات الرئيس التونسي قيس سعيد بشأن تجميد سلطات مجلس النواب التونسي برئاسة رئيس حركة النهضة الإخوانية راشد الغنوشي، وإقالة الحكومة، مؤكدا أن ما يحدث في تونس ظاهرة إيجابية للتخلص من حكم الإسلام السياسي.

التخلص من حكم الإسلام السياسي

وأوضح صميدة في بيان له، أن قرارات الرئيس التونسي جاءت لإنقاذ البلاد من خطر الإخوان، خاصة بعد حالة التذمر والفوضى التي شهدتها تونس خلال الفترة الأخيرة نتيجة الاحتجاجات العارمة ضد حزب النهضة التونسي (ذراع الإخوان السياسية) للمطالبة بإسقاطها، فضلا عن الاشتباكات التي شهدتها البلاد بين أنصار النهضة والمتظاهرين، متمنيا التوفيق للرئيس التونسي.

وشدد رئيس المؤتمر أن ما حدث في تونس دليل جديد على فشل تنظيم الإخوان، الذي لا يمكن أبدا التحالف معه أو أن يكون شريكا في أي معادلة سياسية، فهذه الجماعة لا تصلح للحكم أو مشاركة السياسية، مشيرا إلى أن ما حدث في تونس أثبت أيضا صحة الرؤية المصرية في الثورة ضد حكم الإخوان في 30 يونيو ولفظها خارج المعادلة السياسية.

وطالب الربان صميدة، جميع الدول العربية بتعميم التجربة المصرية في التعامل مع جماعة الإخوان وتصنيفها كجماعة إرهابية غير صالحة للحكم وذلك لضمان استقرار الوطن العربي وردع محاولات هذه الجماعة في القفز على الحكم وتنفيذ مخططها الإرهابي.

تابع موقع تحيا مصر علي