في محاولة لإثنائها عن نهجها العدواني ضد إقليم تيجراي قالت الممثلة التجارية للولايات المتحدة كاترين تاي إن انته

أمريكا,تحيا مصر,إثيوبيا,تيجراي,إريتريا

رئيس التحرير
عمرو الديب
الخميس 16 سبتمبر 2021 - 12:35

أخبار عربية وعالمية

الولايات المتحدة تحذر إثيوبيا من نهجها العدواني ضد إقليم تيجراي

04:10 م - الخميس 26 أغسطس 2021

في محاولة لإثنائها عن نهجها العدواني ضد إقليم تيجراي، قالت الممثلة التجارية للولايات المتحدة، كاترين تاي، إن انتهاكات الجيش الإثيوبي، في إقليم تيجراي، قد تضر بأهلية إثيوبيا لتصدير البضائع إلى الولايات المتحدة بموجب قانون "النمو والفرص في أفريقيا" الأمريكي.

تحيا مصر يرصد تحزير الولايات المتحدة منمارسات اثيوبيا ضد التيجراي 

إثيوبيا تصدر للولايات المتحدة بضائع بقيمة  128.7 مليون دولار

وصدرت إثيوبيا إلى الولايات المتحدة الامريكية ،مجموعة من بضائع بقيمة 239 مليون دولار عام 2019 ،بموجب قانون النمو والفرص في أفريقيا، وبحلول يونيو 2021 وصلت الصادرات الإثيوبية إلى الولايات المتحدة الامريكية هذا العام 128.7 مليون دولار، معظمها منسوجات ومصنوعات جلدية.

اجتماع افتراضي مع كبير المفاوضين التجاريين الإثيوبي

وخلال الاجتماع الافتراضي مع كبير المفاوضين التجاريين الإثيوبي، مامو ميهريتو، طرحت المفاوضة التجارية الأمريكية كاترين تاي، قضية الانتهاكات التي تقوم بها القوات الإثيوبية في إقليم تيجراي، محذرة من أنها قد تضر بأهلية إثيوبيا للاستفادة من قانون النمو والفرص في أفريقيا.

قانون النمو والفرص في أفريقيا

وطبقا  لقانون النمو والفرص في أفريقيا، استفادت 38 دولة أفريقية في 2020، من الوصول إلى الأسواق الأمريكية وتصدير بضائع معفاة من الضرائب، ومن المقرر  أن ينتهي أجل القانون عام 2025، ويحق للممثلة التجارية الأمريكية أن تطلب من رئيس بلادها منع دول معينة من الاستفادة من فرص قانون النمو والفرص فى افريقيا ،إن لم تستجب لشروط أو تحذيرات موجهة إليها من الولايات المتحدة.

 

وفي مايو ، فرضت الولايات المتحدة قيودًا على التأشيرات وعقوبات اقتصادية على بعض المسئولين الحكوميين والعسكريين من إثيوبيا وإريتريا.

 

وفي سياق أخر ، فرضت وزارة الخزانة الأمريكية بعض العقوبات على رئيس أركان الجيش الإريتري لثبات لتورطه في الصراع الإثيوبي،محذرة  من أنها "ستتخذ إجراءات ضد المتورطين في انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك إقليم تيجراي في إثيوبيا".

الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي يحذران إثيوبيا

وحذرت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، إثيوبيا، بعد دخول قوات من جيش إريتريا إلي إقليم تيجراي، واشتعال الصراع مرة أخري، حيث أودت الحرب المستمرة منذ تسعة أشهر بحياة الآلاف.

وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن

وقال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن إن "الولايات المتحدة قلقة من عودة أعداد كبيرة من قوات جيش إريتريا لدخول إثيوبيا بعد انسحابها في يونيو".

وكتب دبلوماسيون في الاتحاد الأوروبي في مذكرة داخلية يوم 20 أغسطس أن إريتريا ترسل تعزيزات عبر الحدود إلى تيجراي.

وتضمنت الوثيقة، أن جيش إريتريا انتشر في الجزء الغربي المتنازع عليه من تيجراي والذي توجد فيه بالفعل قوات كثيرة واتخذت مواقع دفاعية بالدبابات والمدفعية حول بلدتي جوشو وحميرا.

 

تابع موقع تحيا مصر علي