قامت السفارة المصرية فى طرابلس بترتيب عودة ٥٣ شابا مصريا كان قد تم القبض عليهم من جانب السلطات الليبية أثناء م

ليبيا,تحيا مصر,طرابلس,السفارة المصرية تعيد 53 شاب من طرابلس,الهجرة غير شرعية

رئيس التحرير
عمرو الديب
الخميس 23 سبتمبر 2021 - 20:35

أخبار مصر

السفارة المصرية تعيد 53 شاب من طرابلس بعد القبض عليهم أثناء هروبهم بطريقة غير شرعية

10:59 م - الأحد 12 سبتمبر 2021

قامت السفارة المصرية اليوم فى طرابلس بترتيب عودة ٥٣ شاب مصري كان قد تم القبض عليهم من جانب السلطات الليبية أثناء محاولتهم الهجرة غير الشرعية عبر البحر، وذلك بالتنسيق مع الجهات المصرية المعنية لإنهاء كافة الإجراءات الخاصة بهم واللازمة لإعادتهم إلى أرض الوطن.

تحيا مصر

 

 

 

 

 

 

 

 

و تم تسفيرهم اليوم، ١٢ سبتمبر الجاري، إلى القاهرة على متن طائرة خاصة، وذلك في إطار توجيهات السيد رئيس الجمهورية الدائمة بإيلاء كل سُبل الرعاية للمواطنين المصريين وإعادتهم إلى مصر.

السفارة المصرية تعيد 53 شاب من طرابلس

هذا، وقدّم السفير تامر مصطفى رئيس البعثة المصرية لدى ليبيا الشكر للجهات الليبية المعنية على تقديم كافة التسهيلات والترتيبات اللازمة لإعادة أبنائنا المصريين إلى أرض الوطن.

هذا وأطلق الرئيس عبدالفتاح السيسي الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان، وذلك خلال الجلسة الذى انعقدت منذ قليل، من العاصمة الإدارية الجديدة.

وجاء حديث الرئيس السيسي، رئيس جمهورية مصر العربية، منصبًا على أهمية المسار التنموي القومي لمصر الذى يرسخ مبادئ تأسيس الجمهورية الجديدة ويحقق أهداف ورؤية مصر 2030.

تحيا مصر يرصد أبرز التصريحات التى أدلى بها الرئيس خلال الجلسة التى انعقدت بالعاصمة الإدارية الجديدة والتى شهدت إطلاق الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان

الرئيس السيسي: أبناء مصر يستحقون الأفضل

وثمن الرئيس السيسي المنهجية التى اتبعتها اللجنة العليا الدائمة لحقوق الإنسان والتى جاءت على نحو تشاركي وتشاوري موسع يستجيب لطموحات وآمال الشعب المصرى.

وفى مستهل حديثه أشار الرئيس عبدالفتاح السيسي، إلى أن الدولة المصرية من أول الدول التى ساهمت فى الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، وذلك فى عام 1948، كما شدد على أنها تسعى إلى مواصلة العمل على تحقيق الضمانات والمسارات المشروعة للمواطنين.

الرئيس السيسي يؤكد على اهتمام الدولة بالتدابير الاجتماعية

ومشيرًا إلى اهتمام الدولة بتوفير حياة أفضل للمواطنين، أكد الرئيس السيسي على أهتمام الدولة بالتدابير الاجتماعية من خلال التخفيف على محدودى الدخل من خلال المبادرات التى تم إطلاقها مثل تكافل وكرامة وحياة كريمة لتطوير الريف المصرى.

كما أشار الرئيس السيسي إلى أن الدولة المصرية تمكنت من أن تخطو خطوات كبيرة فى ملف تمكين المرأة، والتى حصدت نسبة غير مسبوقة وهى 28% من مقاعد مجلس النواب.

الرئيس السيسي فى كلمته بالعاصمة الإدارية الجديدة، أولى اهتمامًا بالغًا بالحق الكامل للطفل وفئة ذوى الإعاقة، ورعايتهم بشكل كامل، مشيرًا إلى أن الدستور قد حقق نقلة نوعيه فى ترسيخ الحقوق بين كافة الفئات.

الرئيس السيسي يشير إلى التحديث التى نال التشريعات السياسية

وركز حديث الرئيس السيسي على حالة التحديث التى نالت العديد من التشريعات التى تضمن حقوق المواطن السياسية، والتى منها قانون مجلسي الشيوخ وقانون الانتخابات الرئاسية وقانون تنظيم ممارسة العمل الاهلي، والتي أكدت جميعها على أن المجتمع المصري يتمتع بحقوقه كاملة.

الرئيس السيسي أشار خلال حديثه أيضًا، ما حققه الدستور من استقلال السلطة القضائية باعتبارها وسيلة الإنصاف الأساسية التي تضمن الإنفاذ الفعلي لكافة الحقوق وتزخر البنية التشريعية المصرية بالعديد من الضمانات اللازمة لتعزيز واحترام حقوق الإنسان "فالجميع أمام القانون سواء".

كما أكد الرئيس عبدالفتاح السيسي، على أن مصر تمتلك بنية مؤسسية وطنية ثرية تعمل على تعزيز احترام وحماية حقوق الإنسان، وتخضع للتطوير المستمر، ولقد جاء إنشاء اللجنة العليا الدائمة لحقوق الإنسان كإضافة مهمة من شأنها دعم وتعزيز العمل الوطني المنسق في هذا المجال، وإلى جانبها توجد وحدات وإدارات مختصة بحقوق الإنسان في كافة الوزارات والمحافظات والجهات ذات صلة، وتضطلع المجالس القومية للمرأة وللطفولة والأمومة وللأشخاص ذوي القدرات الخاصة وأصحاب الهمم بأدوار رائدة في مجال تعزيز حقوق تلك الفئات.  

تابع موقع تحيا مصر علي