أكد حازم إمام نجم الزمالك السابق أن الاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة هاني أبو ريدة رفضوا التعاقد مع وحيد خاليل

منتخب مصر,تحيا مصر,حازم إمام,هاني أبو ريدة,وحيد خاليلوزيتش,خافيير أخيري

رئيس التحرير
عمرو الديب
السبت 27 نوفمبر 2021 - 13:24

رياضة

حازم إمام: وحيد خاليلوزيتش كان قريب من تدريب منتخب مصر ولكن مسئولي الجبلاية رفضوا وقرروا التعاقد مع خافيير أجيري بشكل غريب

12:37 ص - الخميس 18 نوفمبر 2021

أكد حازم إمام، نجم الزمالك السابق، أن الاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة هاني أبو ريدة رفضوا التعاقد مع وحيد خاليلوزيتش، مدرب المغرب الحالي، وكان هناك تصميم على خافيير أجيري.

ويرصد تحيا مصر التفاصيل:

وأضاف خلال تصريحات تليفزيونية عبر "قناة المحور" "بعد رحيل هيكتور كوبر عن منتخب مصر، كانت هناك جلسه بيني وبين وحيد خاليلوزيتش بفرنسا، وتوصلنا لإتفاق شبه نهائي بتدريب منتخب مصر خلفا لهيكتور كوبر المدرب الأرجنتيني".

وزاد "مسئولي الاتحاد المصري لكرة القدم، أخبرتهم بكل الأمور وأن التعاقد يتبقى له فقط الرتوش الأخيرة، ولكنني فوجئت بإصرارهم على التعاقد مع خافيير أجيري المدرب المكسيكي وكنت أرفض التعاقد معه نهائيا".

وتابع "أعشق كرة القدم، وإذا لم أكن لاعب كرة كنت أحب أن أكون طياراً مثل شقيقي أشرف، ووالدي حاول تواجدي بالكلية الحربية ولكن إحترافي بالخارج منعني لنيل هذا الشرف".

واختتم "والدي حمادة إمام رفض حضور أول مباراة لي مع ناشئ الزمالك وكنت بعمر 18 سنة".

 

حازم إمام: مصر لم تصعد إلى كأس العالم 2002 بسبب قرار رحيل محمود الجوهري الخاطئ

أكد حازم إمام، نجم الزمالك السابق، أن مروان حمدي لا يصلح للعب في مركز الجناح مع منتخب مصر، وينطبق الأمر على أحمد ياسر ريان.

وأضاف خلال تصريحات تليفزيونية عبر "قناة المحور" "قرار لعب أحمد ياسر ريان ومروان حمدي في مركز الجناح خلال المباراة الأخيرة، لم يكن مقنع، ولابد أ، يتم الإعتماد عليهم فقط في مركز الهجوم، ومحمد شريف يجيد فقط في مركز المهاجم الصريح خلال الفترة الحالية".

وحيد خاليلوزيتش

وتابع "دائما المدير الفني الأجنبي يلقى الدعم عكس المدرب المصري، وظهر ذلك خلال كأس القارات عام 1999 بعد خسارة مصر أمام السعودية 5/1 وجاء قرار رحيل محمود الجوهري عن تدريب المنتخب، وكان هذا القرار خاطئ للغاية".

وزاد "رحيل الجوهري عن منتخب مصر، منع الفراعنة في التواجد بكأس العالم 2002 لأن الجوهري كان مدرب المنتخب قبلها ويعرف كل كبيرة وصغيرة، ولكن قرار رحيله كان مفاجئة للجميع".

وأكمل "لا يتم التعامل مع الأزمات بشكل إحترافي، ويتم حساب المنظومة بالكامل وهذا الأمر خاطئ ويجب متابعة كل الأمور الخاصة في حاله الإخفاق بطريقة جيدة حتى لا يحدث إهتزاز للمنظومة بالكامل".

تابع موقع تحيا مصر علي